00
إكسبو 2020 دبي اليوم

خورفكان والوحدة.. ضربة البداية بكأس المحترفين

تنطلق اليوم مسابقة كأس رابطة المحترفين، بلقاء خورفكان والوحدة، على استاد صقر بن محمد القاسمي، في ذهاب الدور الأول، وتأتي المباراة كضربة بداية، بعد مراعاة ارتباط الوحدة بالمشاركة في ربع نهائي دوري أبطال آسيا، أمام النصر السعودي، يوم 16 أكتوبر الجاري، على أن يستكمل الدور الأول بمباريات اتحاد كلباء والعروبة، والعين والإمارات، وعجمان والشارقة، يوم 15 أكتوبر، ومباريات الظفرة والنصر، وبني ياس والوصل، يوم 16 من الشهر نفسه.

ويسعى أصحاب الأرض إلى مواصلة مسيرتهم التي بدؤوها في مباريات دوري أدنوك للمحترفين، وتحقيق فوزين متتاليين، أمام الظفرة والإمارات، ما ساهم في تعديل ترتيبهم في جدول المسابقة، فيما يؤهل الوحدة لاعبيه، استعداداً لمباراته الآسيوية.

ولعل تعادل الفريقين سلباً على نفس الملعب في دوري أدنوك للمحترفين هذا الموسم، يبشر بمواجهة قد تحمل المفاجآت في طياتها، مع سعي كل فريق لتحقيق أفضل نتيجة ممكنة، وتعزيز فرصه بالتأهل، قبل خوض لقاء الإياب.

ويخوض خورفكان مباراة اليوم، بذكريات تداعيات قضية لاعبه المعار من الوحدة، المدافع عبد الله الرفاعي، الذي رفض خوض مباراة الدوري السابقة أمام العنابي، التي انتهت بالتعادل السلبي، بحجة بند الإعارة الموقع مع النادي، في وقت دفع فيه خورفكان بالقضية إلى لجنة الاستئناف، بعد أن تم رفضها من لجنة أوضاع وانتقالات اللاعبين.

نتيجة مريحة

وقال زاناردي مدرب خورفكان: مباريات كأس رابطة دوري المحترفين، تختلف عن الدوري، ومهمة جداً للنسور، مشيراً إلى أن مواجهة الوحدة اليوم، لن تكون سهلة، ونسعى للبداية الجيدة خلال هذه المسابقة، وتحقيق نتيجة مريحة، قبل مواجهة الإياب.

أضاف بقوله: عملنا بشكل كبير على تصويب الأخطاء، وفريقي حالياً يمر بمرحلة جيدة، ويجب استغلال نشوة الانتصارات الأخيرة، وتقديم مباراة كبيرة.

وقال المحترف البرازيلي دوغلاس تانكي لاعب خورفكان: إن مباراة اليوم تجمعنا بفريق قوي، يتأهب للمشاركة في ربع نهائي دوري أبطال آسيا، لذلك استعددنا بشكل جيد لهذه المباراة، ونطمح في تحقيق نتيجة إيجابية.

وعبر عن سعادته بوجوده في خورفكان، وذكر أنه يحاول التأقلم بشكل سريع مع زملائه اللاعبين، ويتمنى أن أساهم مع بقية زملائه في تحقيق الانتصارات.

الشباب وإثبات الذات

على الجانب الآخر، يأمل الوحدة في الظهور بشكل مختلف في مواجهة خورفكان، والسعي نحو التأهل إلى ربع نهائي كأس رابطة المحترفين، إذ تعد المباراة فرصة أمام الجهاز الفني، لتجهيز بقية عناصر الفريق غير الدولية، لا سيما أنها التجربة الأخيرة قبل السفر إلى الرياض، لمواجهة النصر السعودي في ربع نهائي دوري أبطال آسيا.

وقال الهولندي هينك تين كات، إن البطولة فرصة مهمة للاعبين الشباب، لإثبات الذات، رغم أن هناك غيابات كثيرة عن الوحدة، نظراً لانضمام عدد كبير من اللاعبين للمنتخبات الوطنية، ومن ضمنهم عناصر شابة، بعكس خورفكان، الذي يلعب المباراة مكتمل الصفوف.

وأضاف أن الوحدة هدفه الانتصار، ويسعى للمنافسة على بطولة كأس رابطة المحترفين، وتحقيق فوز في مباراة الذهاب، مشيراً إلى أن المباراة مختلفة تماماً عن المباراة التي جمعت الفريقين في دوري أدنوك للمحترفين، وانتهت بالتعادل.

وأوضح أنه قد يستعين بعدد من لاعبي فريق تحت 17 سنة، لتعويض الغيابات الكثيرة في الفريق، مشدداً على صعوبة اللقاء، وضرورة بذل أقصى جهد من أجل تحقيق الفوز.

وقال عبد الله الكبرى لاعب الوحدة، إن المباراة تتطلب التركيز الشديد، وتقديم أفضل أداء، لتحقيق الانتصار، ولتسهيل مهمة الفريق في مباراة العودة.

طباعة Email