00
إكسبو 2020 دبي اليوم

خلل فني بين قضاة الملاعب و«VAR»

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

شهدت الجولة السادسة لدوري «أدنوك للمحترفين» بعض الأخطاء المؤثرة في نتائج المباريات نتيجة عدم التعاون بشكل كافٍ بين حكام الساحة وزملائهم في تقنية الفيديو (VAR)، خصوصاً في قرارات احتساب ركلة الجزاء، التي تتطلب مزيداً من التعاون، حتى لا تدفع الفرق الثمن غالياً، وحدث ذلك في مباراة النصر مع بني ياس، حيث تم احتساب ركلة جزاء للنصر بعد أن اصطدمت الكرة بجسم مدافع بني ياس وهو في الوضع الراقد نتيجة الاصطدام بمنافس، وكان يجب تدخل حكم الفيديو لتصحيح الخطأ.

ولم تكن حالات ركلات الجزاء هي السلبية الوحيدة، حيث كان التعاون مفقوداً في بعض الحالات التي كان أصحابها يستحقون البطاقة الحمراء، مثل خميس إسماعيل لاعب الوحدة الذي كان يستحق الإنذار الثاني والطرد نتيجة اللعب الخشن مع المنافس.

ولا يزال خط الكشف عن التسلل مفقوداً منذ بداية منافسات الدوري، حيث ظهرت العديد من الحالات التي أسفرت عن تسجيل أهداف ويوجد عليها خلاف، ومع ذلك لم يظهر خط الكشف عن التسلل الواجب ظهوره من خلال تقنية الفيديو للشركة الجديدة التي تعاقد معها اتحاد الكرة هذا الموسم.

تألق

وظهر الحكم العائد للتحكيم مرة أخرى سلطان عبد الرزاق بمستوى جيد خلال إدارته لمباراة عجمان مع الشارقة، حيث اختبر في حالتين صعبتين الأولى حينما طالب الشارقة بركلة جزاء، ولكن الحكم رأى أن الاحتكاك طبيعي بين اللاعبين، والثانية في احتسابه هدف الفوز لعجمان ولا توجد شبه تسلل في اللعبة رغم صعوبة الحالة، وهو ما يحسب للحكم ومساعده.

حالات تحكيمية

* شهدت مباراة الجزيرة مع العروبة احتساب ركلة جزاء لصالح علي مبخوت واختلف المحللون بشأنها لصعوبة اللعبة وقرار الحكم صحيح.

* طالب كلباء بركلة جزاء في مباراته أمام الظفرة، ولكن اللعبة لا تستحق .

* طرد لاعب النصر ومدرب بني ياس ومساعد مدرب النصر سليم، وهناك عقوبات محتملة ستوقع عليهم من قبل لجنة الانضباط.

* اختلف المحللون بشأن ركلة الجزاء المحتسبة للوحدة والتي سجل منها خريبين هدف التعادل في مباراة الفريق أمام العين، البعض رأى القرار شجاعاً وصحيحاً، والبعض الآخر رأى أن القرار غير صحيح والحكم لم يوفق فيه، وهو حال المحللين أمام شاشات التلفاز في أجواء مكيفة ولديهم فرص إعادة اللقطة مرات عدة.

* طالب العين بركلة جزاء، ولكن لمس لاعب الوحدة للكرة لم يكن متعمداً ،متعمد، وكان قرار الحكم الدولي محمد عبد الله بعدم احتسابها صحيح .

طباعة Email