العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    أخطاء «هواة» في «المحترفين» و«الأولى»

    صورة

    أثارت 3 أندية في المحترفين والهواة الجدل حول خطأ إداري غريب دفعت ثمنه غالياً، وخسرت بسببه العلامة الكاملة من النقاط، وكان نادي الإمارات أحد فرق «دوري أدنوك للمحترفين»، ومسافي وسيتي ثنائي دوري الدرجة الأولى، قد دفعت الثمن غالياً وخسرت النقاط الثلاث بعد مخالفتها اللوائح بإشراك لاعبين لا يحق لهم المشاركة قانونياً في الدوري حسب اللائحة، الأمر الذي أثار الكثير من ردود الأفعال في الوسط الرياضي استنكاراً لهذه الأخطاء غير المتوقعة في منظومة العمل الإداري.

    تشابه

    وتتشابه أخطاء الإمارات وجاره مسافي في إشراكهما للاعب بطريقة مخالفة للوائح، أما فيما يتعلق بنادي سيتي الصاعد حديثاً للهواة، فقد قام بإقحام لاعب حصل خلال الموسم الماضي على عقوبة بسبب البطاقات الملونة عندما كان يلعب بفريق الاتفاق، أحد فرق دوري الثانية.

    منظومة إدارية

    وقال سعيد حمود المحرزي، رئيس مجلس إدارة نادي مسافي، بأن الأخطاء الإدارية واردة في كرة القدم وموجودة في أي ناد، منوهاً إلى أن خصم نقاط مباراتهم أمام البطائح لن تقلل من منظومة العمل الإداري بالنادي، ويمنح ذلك الفريق المزيد من القوة والثبات في قادم المباريات، مطمئناً أنصار النادي بأن ذلك الخطأ غير مقصود.

    3 إنذارات

    بدوره، قال سلطان حارب الفلاحي، رئيس مجلس إدارة نادي سيتي، إن اعتبار فريقه خاسراً للمباراة بنتيجة 0 - 3 سيان عندهم، خصوصاً وأن سيتي الذي يشارك للمرة الأولى في هذه المسابقة خسر أمام التعاون بنتيجة 1- 3، لافتاً إلى أن خصم النقاط لم يكن بسبب مشاركة مخالفة إدارية .

    كما هو الحال في بعض الأندية الأخرى، إنما بسبب وجود وتراكم 3 إنذارات نالها لاعب الفريق عارف حسن مع فريق الاتفاق في دوري الدرجة الثانية خلال الموسم الماضي. وذكر الفلاحي بأن النادي ليس لديه علم بهذه الإنذارات، ولا حتى اللاعب لم يتذكرها.

    معجزة

    وأشار الفلاحي إلى أن ما قام به نادي سيتي يعتبر في حد ذاته معجزة بعد إكماله لقائمة اللاعبين في وقت وجيز، وكان من الطبيعي أن تحدث مثل هذه الهفوات.

    ورفض الفلاحي تحميل اتحاد الكرة هذه المسؤولية، خصوصاً وأن كافة أعضاء الاتحاد ساعدوا ناديه لإتمام الكشوفات وتعاونوا معهم حتى اللحظات الأخيرة قبل إغلاق الميركاتو الصيفي، واعتماد الكشوفات النهائية.

    لوائح

    وحسب لائحة مسابقة «دوري أدنوك للمحترفين»، فإن تقييد 8 أجانب في مختلف الفئات المسموح بها يعتبر تجاوزاً للائحة التي تسمح بقيد 7 أجانب ومشاركة 6 فقط في أرضية الملعب.

    وسبق أن عاقبت لجنة الانضباط نادي بني ياس واعتبرته خاسراً أمام الفجيرة 3- صفر على الرغم من فوزه بنتيجة اللقاء 3-1 والذي جمع الفريقين في منافسة كأس الخليج العربي في نوفمبر 2019 عندما قيد السماوي 7 أجانب في القائمة، وكان حينها مسموحاً بقيد 6 أجانب فقط، قبل أن يتم تعديل اللائحة.

    طباعة Email