العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    الإمارات والظفرة.. صراع النقاط

    • الصورة :
    • الصورة :
    صورة

    يلتقي الإمارات وضيفه الظفرة عند الساعة السادسة و45 دقيقة مساء اليوم ضمن الجولة الثالثة من دوري أدنوك للمحترفين، في مواجهة تأخذ اهتماماً خاصاً من واقع خسارة الفريقين لمباراتي الجولتين الأولى والثانية من المنافسة، ووجودهما في مؤخرة الترتيب من دون رصيد، ما يجعل كل طرف حريص على تحقيق الفوز الأول خصوصاً أن كسب النقاط الثلاث يشعل صراع أندية الذيلية مبكراً وسيكون له قيمة كبيرة في جدول الترتيب.

    وأكمل الطرفان إعدادهما للقاء اليوم بالاستفادة من فترة توقف الدوري السابقة بسبب مشاركات المنتخب الوطني، وعمل «الصقور» على مراجعة الأخطاء ودعم الإيجابيات تحت قيادة المدرب المغربي طارق السكتيوي الذي جدد ثقته في لاعبيه وحرص على تجهيز عناصره بشكل جيد للقاء وسط اهتمام كبير من قبل إدارة النادي بمواجهة فرسان الظفرة.

    وأكد طارق السكتيوي أن فريقه يستهدف النقاط الثلاث في لقاء اليوم وأنهم عازمون على تقديم مباراة جيدة بعد الاستفادة من فترة توقف الدوري والوصول إلى كامل الجاهزية البدنية، ذاكراً أن المباراة ستكون صعبة لأن الظفرة، وحسب قوله، فريق قوي وبه عناصر جيدة، وأضاف: لكن المباراة على ملعبنا وتحضيراتنا جيدة ولدينا ثقة كبيرة في عناصرنا لمواصلة الأداء المتميز الذي قدمناه أمام شباب الأهلي والعين، مع الخروج بنتيجة الفوز وأضاف: هدفنا واضح وصريح في المباراة وهو الفوز بالنقاط كامل، لأن اللقاء لا يقبل القسمة على اثنين.

    وثمن مدرب الصقور الجهود المبذولة في النادي، ذاكراً أن الإدارة قامت بعمل جيد بجانب التعاون الكبير من قبل اللاعبين وبقية قطاعات النادي، وأضاف «نأمل أن نكون على قدر التحدي في المباراة وأن نحقق هدفنا بكسب النقاط».

    يسعى الظفرة إلى تعويض خسارتيه في أول جولتين أمام الجزيرة والشارقة، وحصد أول فوز له في الدوري هذا الموسم.

    واستعد الفريق خلال فترة توقف الدوري بخوض مباراة ودية مع الجزيرة انتهت بالتعادل السلبي، فيما دعم الفريق صفوفه بعناصر جديدة قد تظهر في مباراة اليوم أبرزها النيجيري إيموه إيزيكيل والتجديد للمدافع المغربي عصام العدوة، بينما يفتقد الفريق لجهود أحمد علي للطرد ومحمد سيف وبيدرو بافلوف للإصابة، ويستمر غياب خالد السناني وسلطان الغافري لعدم اكتمال الجاهزية.

    وأكد السوري محمد قويض مدرب الظفرة صعوبة المباراة أمام الإمارات، موضحاً أن فريقه يسعى للخروج بنتيجة إيجابية، خصوصاً وأن الفريق قدم أداءً مقبولاً في أول جولتين أمام الجزيرة والشارقة رغم الخسارة، وأظهر أنه يمتلك قدرات هجومية في الشوط الثاني أمام الشارقة.

    وقال إن الفريق كثف خلال فترة التوقف من تحضيراته وخاض مباراة ودية مع تعزيز الصفوف بعدد من العناصر الجديدة من الأجانب والمواطنين والتي تحتاج إلى مزيد من الانسجام.

    وتوقع المدرب السوري أن تشهد المباراة سجالاً بين الفريقين، معتبراً أن الأوراق مكشوفة، وأن الفريقين بمثابة كتاب مفتوح لبعضهما البعض.

     
    طباعة Email