العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    خورفكان والعين.. صفحة جديدة

    • الصورة :
    • الصورة :
    صورة

    يتطلع خورفكان لصفحة جديدة في دوري «أدنوك للمحترفين» عندما يلتقي فريق العين اليوم على استاد صقر بن محمد القاسمي في الساعة السابعة وربع ضمن الجولة الأولى للمسابقة.

    ويعول النسور على الاستقرار الفني الذي يعيشه باستمرارية المدرب كايو زاناردي للموسم الثاني على التوالي، كما يأمل في خطف نقاط البداية على ملعبه لتكون دافعاً له في الموسم ووقوداً محفزاً للاعبيه في انطلاقة المسابقة.

    ويتكرر المشهد للموسم الثاني على التوالي الذي يدشن فيه «النسور» الموسم بلقاء «الزعيم»، حيث جمعت المباراة الأولى العام الماضي الفريقين ولكن في مسابقة كأس الخليج العربي وكان الحسم فيها لصالح خورفكان.

    وحرص فريق خورفكان على الاستعداد بصورة قوية للموسم من خلال عقد 16 صفقة جديدة ليتصدر سباق التعاقدات في «الميركاتو»، وخاض 4 مباريات ودية مع أندية محلية وهي شباب الأهلي والشارقة والإمارات والعروبة.

    عجلة الدوري

    وأعرب البرازيلي كايو زاناردي مدرب فريق خورفكان، عن سعادته بعودة عجلة الدوري في موسم كروي جديد بعد انتهاء فترة التحضيرات بصورة جيدة، وأضاف في المؤتمر الصحفي، أن الجميع ينتظر بشغف بداية الدوري، وسيكون المشهد مختلفاً هذا العام بحضور الجماهير إلى المدرجات لاسيما وأن المباراة الأولى ستقام على ملعبهم.

    مشيراً إلى أن المباراة الافتتاحية عادةً ما تتميز بالصعوبة خصوصاً أمام فريق بحجم العين الذي يتجدد اللقاء معه للعام الثاني على التوالي في المباراة الأولى ولكن هذه المرة في وضع مختلف عن مباراة «الكأس» التي انتهت لصالح «النسور» في الموسم الماضي آملاً تكرار السيناريو الماضي.

    وأكد زاناردي أن اللاعبين سيتسلحون بالتركيز والرغبة القوية وسيبذلون أقصى طاقاتهم من أجل عدم التفريط في المباراة، متوجهاً برسالة إلى جماهير خورفكان بتقديم كل الدعم والمساندة لـ «النسور» داخل الملعب وخارجه، وسيحرص الفريق من جانبه على تقديم أفضل ما لديه للظهور بصورة مشرفة وتقديم مستوى رائع يسهم في تحقيق الأهداف المرسومة رغم صعوبة المهمة في ظل المنافسة القوية للدوري.

    تطلعات

    بدوره يأمل العين في بداية مثالية وأيضاً صفحة جديدة مع جماهيره مع انطلاقة الدوري في إطار تطلعاته للعودة إلى منصات التتويج هذا الموسم والتي غاب عنها نحو ثلاثة مواسم متتالية، واختتم الفريق تحضيراته بمران أخير أجراه أمس على ملعبه باستاد خليفة بن زايد، بقيادة المدرب الأوكراني سيرجي ريبروف، الذي عمد إلى إخضاع اللاعبين لتمارين واختبارات متنوعة تضمنت تنفيذ الجمل التكتيكية كبناء الهجمات من العمق والأطراف، واللعب من لمسة واحدة.

    والتعامل مع الضربات العرضية في حالتي الهجوم والدفاع، وسرعة الارتداد، والتسديد من خارج منطقة العمليات، كما حرص المدرب على تصحيح الأخطاء فورياً وشدد على ضرورة اللعب الجماعي لاكتساب المزيد من الانسجام، وأدى جميع اللاعبين التمارين بحماس كبير وروح معنوية عالية.

    ويتوقع أن يدخل العين مباراة الليلة بخطة متوازنة ما بين الدفاع والهجوم، مع العمل على خطف هدف مبكر يربك به حسابات الخصم، خصوصاً وهو يواجه فريقاً متطوراً ويلعب بأرضه ووسط جمهوره، فيما تترقب جماهير العين الظهور الأول لعدد من اللاعبين الذين تم التعاقد معهم أخيراً، وفي مقدمتهم الأرجنتيني خوانكا، والتونسي ياسين مرباح، وكوامي أوتون إضافة لسلطان الشامسي، وسعيد أحمد.

    جاهزية

    ويرى المدرب الأوكراني، سيرجي ريبروف، المدير الفني لفريق نادي العين، أن فريقه أكمل جهوزيته لتحديات الموسم الجديد، بداية من مباراة الجولة الأولى من أمام خورفكان اليوم.

    وأكد ريبروف أن استعدادات العين للموسم الجديد مضت كما خطط لها، وبذل جميع اللاعبين جهوداً كبيرة خلال فترة التحضيرات، لافتاً إلى بعض التحديات التي واجهت الفريق، غير أنه اجتازها وأصبح قادراً على تحقيق انطلاقة مثالية بالموسم الجديد.

    تطلعات

    ويتطلع المدرب الأوكراني لبداية مثالية له مع العين بقيادته للمرة الأولى بعد التعاقد معه في يونيو الماضي خلفاً للمدرب البرتغالي بيدرو إيمانويل، فيما تترقب جماهير الفريق البنفسجي الظهور الأول لعدد من اللاعبين الذين استقدمهم النادي خلال فترة الميركاتو الأخير.

    وشدد المدرب على أهمية المباراة الأولى له بالموسم، معرباً عن ثقته العالية في لاعبي الفريق، مبيناً أنهم متحمسون لمواجهة خورفكان وتحقيق النتيجة التي ترضي تطلعات النادي وجماهيره، وأوضح أن المباراة لن تكون سهلة لأن المنافس فريق جيد، وينبغي احترامه، واللعب أمامه بجدية، مع التركيز والقتال.

    الغيابات

    وبسؤاله حول الغيابات المتوقعة في مباراة الليلة، أوضح أن هناك بعض اللاعبين الذي يعانون من إصابات، وقال: سننتظر حتى الحصة التدريبية الأخيرة قبل المباراة قبل أن نقرر بشأن القائمة النهائية للمواجهة وذلك بناءً على وضعية اللاعبين وجاهزيتهم للعب.

     
    طباعة Email