العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    محمد عمر: الشارة الدولية ليست ملكاً لأحد

    أشار محمد عمر نائب رئيس لجنة الحكام، إلى جاهزية قضاة الملاعب لانطلاقة النسخة الجديدة من دوري المحترفين، بفضل الدعم الكبير من الشيخ راشد بن حميد النعيمي، رئيس اتحاد الكرة، وأعضاء المجلس، وقال: كوادرنا على موعد مع التحدي، التحدي هنا يختلف عن أي موسم، نظراً لأن المنافسات قوية مما يتطلب جاهزية عالية للحكام، وإذا كانت الفرق تسعى للمنافسة على القمة ونيل اللقب فإن قضاة الملعب يسعون كذلك لنيل لقب التميز والإجادة، ولذلك لن يدير المباريات سوى الحكم المتميز.

    مسؤولية مضاعفة

    وقال محمد عمر: الشارع الرياضي يتطلع إلى تميز حكامه، مما يضاعف من مسؤولية الحكام تجاه مهمتهم من خلال الاهتمام بالجانبين البدني والفني، وكذلك القانوني، والسعي للتطور بشكل دائم، وأكد أن الشارة الدولية ليست ملكاً لأي حكم وإنما ستمنح للحكم المتميز، لذلك سيكون هناك تقييم دائم للكوادر التحكيمية، ومن يقول إن هناك ضغوطاً على التحكيم أقول له هذه الضغوط هي من تولد النجاح، ونحن نسعى لتعزيز مكانة حكامنا سعياً لوصولهم إلى التحكيم في نهائيات كأس العالم.

    وقال نائب رئيس لجنة الحكام: الكرة الآن في ملعب الحكام، حيث عليهم زيادة التركيز والتميز خلال إدارة المباريات وتحمل المسؤولية، خاصة وأن اتحاد الكرة لم يقصر في دعم قضاة الملاعب وتوفير كل سبل النجاح أمامهم خلال الفترة الماضية، وأضاف: أنا متفائل بشكل كبير بأن حكامنا سيكونون من نجوم الموسوم الكروي المقبل، ولعل نجاح جميع الحكام في اختبار اللياقة البدنية بنهاية المعسكر يعزز من تفاؤلنا خلال الموسم الكروي الجديد.

    طباعة Email