العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    21 لاعباً في مران «الأبيض» الأول بمعسكر صربيا

    خاض منتخب الإمارات لكرة القدم، مساء أول من أمس، مراناً بمعسكره الخارجي في صربيا، بحضور 21 لاعباً فقط، بعد استبعاد المدرب الهولندي فان مارفيك 6 لاعبين وهم يوسف جابر وخلفان مبارك ومحمد جمعة عيد ومحمد العطاس، وعلي سالمين، وفابيو ليما، لظروف المرض والإصابة وحاجتهم للعلاج والراحة، وهو ما سيكون له تأثير سلبي في المعسكر الذي يستمر حتى يوم الجمعة المقبل، ويأمل الجهاز الفني أن تزول أسباب استبعاد هؤلاء اللاعبين قبل المعسكر الثاني الذي يبدأ 26 الجاري. جاء مران المنتخب خفيفاً، واشتمل على تدريبات فك العضلات بعد رحلة السفر من دبي، ومن المتوقع انضمام الثلاثي الحسن صالح ويحيى الغساني وزايد العامري إلى التدريبات اليوم.

    ويستعد المنتخب لخوض منافسات الدور النهائي من التصفيات الآسيوية المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2022 لحساب المجموعة الأولى التي تضم بجانب «الأبيض» منتخبات العراق، سوريا، لبنان، إيران، كوريا الجنوبية، ويلتقي «الأبيض» نظيره اللبناني 2 سبتمبر، بملعب زعبيل، قبل أن يغادر إلى الأردن لمواجهة سوريا يوم 7 سبتمبر. وكانت بعثة «الأبيض» غادرت دبي صباح أمس على متن طائرة خاصة متوجهاً إلى صربيا في بداية مرحة الإعداد للتصفيات، وخضع اللاعبون قبل السفر لفحص «كوفيد 19».

    لا وديات

    ولن يخوض «الأبيض» أي تجارب ودية في فترة المعسكر الخارجي، نظراً لقلة الوقت المخصص للمعسكر إذ لا يفضل المدرب مارفيك إقامة تجمعات طويلة، ويرى أن أعداد اللاعبين في أنديتهم ولعب عدة مباريات في دوري الخليج العربي قبل انطلاقة التصفيات كافٍ لإعداد اللاعبين ودخولهم أجواء المنافسات الرسمية، ودارت مناقشات طويلة مع أعضاء اللجنة الفنية والمنتخبات في هذا الأمر.

    طباعة Email