العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    الظفرة يمنح الثقة للقدامى ويكتفي بصفقات محدودة

    اتجه الظفرة نحو منح الثقة لقدامى اللاعبين في الموسم الجديد مع تعاقدات محدودة، حسب الاحتياجات الضرورية التي يراها الجهاز الفني للفريق، وأكدت المصادر أن النادي الذي لم يبرم صفقة في فترة التعاقدات الصيفية حتى الآن، يخطط للاعتماد على المحاربين القدامى الذين يضمهم كشف الفريق للمشاركة في المنافسات المحلية رغم خسارة جهود اللاعبين مسعود سليمان وإبراهيم سعيد بانتقالهما إلى خورفكان، وعودة أحمد محمود الحمادي إلى الجزيرة بعد نهاية فترة إعارته، مع انتهاء عقود عدد من اللاعبين أبرزهم سهيل المنصوري الذي يرجح تجديد التعاقد معه لمدة موسم بجانب سعيد الرواحي.

    وعلى مستوى اللاعبين الأجانب يدرس النادي عدداً من السير الذاتية للتعاقد مع 3 لاعبين بدلاً من الهولندي ميخائيل روشوفيل، المغربي عصام العدوة، الإسباني بيدرو كوندي الذين انتهت فترة قيدهم في الكشوفات، لكن المصادر أشارت إلى أن الظفرة قد يبدأ الموسم بالمهاجم السنغالي ماخيتي ديوب فقط في خانات الأجانب حال ظهر الفريق بمستوى جيد في المباريات الودية التي سيخوضها خلال الفترة المقبلة مع عدد من أندية دوري الخليج العربي، على أن يتم التعاقد مع الأجانب في فترة التعاقدات الشتوية حسب موقف وترتيب الفريق في الدوري، مع إمكانية إكمال الموسم بديوب فقط حال حقق الفريق نتائج إيجابية في النصف الأول تجعله قريباً من ضمان البقاء بالدوري.

    وأكدت مصادر «البيان الرياضي» أن الاتجاه السائد في قلعة الظفرة عدم الاندفاع خلف التعاقدات والتركيز على ترتيب البيت من الداخل مع توفير كل الاحتياجات المطلوبة للمجموعة التي تشارك في التدريبات حالياً على أن يكون هدف النادي المنافسة على البقاء بالدوري، وذلك ضمن خطة مستقبلية تستهدف خلق الاستقرار في السنوات المقبلة.

    كما برز اتجاه قوي لتكليف السوري محمد قويض بمواصلة مهمته في قيادة الفريق والذي يشرف حالياً على مرحلة الإعداد مؤقتاً، لكن هناك من يرى منحه الفرصة خصوصاً مع اقتراب انطلاق المباريات التنافسية بجانب نجاحاته السابقة في قيادة الفريق لنتائج متميزة.

    كلمات دالة:
    • الظفرة ،
    • دوري الخليج العربي
    طباعة Email