العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    عبد الله سلطان: «المونديال» حلم المجتهدين

    صورة

    رغم مرور أكثر من 30 عاماً على تحقيق منتخب الإمارات الأول لكرة القدم، إنجاز اللعب في نهائيات كأس العالم بإيطاليا 1990، إلا أن الحديث عن ذلك الإنجاز التاريخي، وعن أبطاله، يبقى ندياً وذا مذاق خاص، خصوصاً عندما يتزامن الحديث مع تأهب «الأبيض» لتحقيق الإنجاز الثاني بالوصول إلى «مونديال» 2022، وهذا ما دفعنا إلى محاورة النجم «المونديالي» عبد الله سلطان، والذي شدد على أن «المونديال» في أي من نسخة وأعوامه، يبقى حلماً كبيراً للمجتهدين والطامحين، منتخباً ولاعبين، وأن فرصة «الأبيض» قائمة في بلوغ نهائيات كأس العالم.

    المرتبة الأولى

    وأوضح عبد الله سلطان قائلاً: تحدثنا كثيراً، ولمرات عدة، حول أهمية التأهل إلى نهائيات كأس العالم، ولكن، وفي كل مرة، نستشعر من خلال الناس والمتابعين والجماهير والإعلام الرياضي بمختلف مسمياته، قيمة أن تلعب في أكبر وأهم بطولات كرة القدم، «المونديال»، حلم المجتهدين في عالم «الساحرة المستديرة»، وأمنية كل الطامحين ببلوغ البطولة التي تحتل المرتبة الأولى، وبامتياز، في سلم بطولات اللعبة الجماهيرية الأولى.

    المرة الثانية

    وأضاف سلطان قائلاً: بقدر تعلق الأمر بمنتخب الإمارات الوطني، ووصوله إلى مرحلة الحسم الأخيرة في الطريق إلى بلوغ «مونديال» 2022، فإني أرى أن فرصة «الأبيض» قائمة، وحظوظه متوفرة في بلوغ نهائيات كأس العالم للمرة الثانية في تاريخه، ورفع علم الإمارات في أكبر محفل لكرة القدم، وأمام أنظار غالبية أقطار الكرة الأرضية، وهذا شرف كبير، وفخر أكبر لأي لاعب، ولا بد من أن يشعر الجميع بأن ذلك، مهمة وطنية كبرى.

    قيمة المرحلة

    وعن رأيه بمجموعة «الأبيض» الإماراتي في مرحلة الحسم، قال عبد الله سلطان: لا أود الحديث كثيراً عن هذا المنتخب أو ذاك في مجموعة المنتخب الوطني، ولكني بالإمكان أن أوضح حقيقة أن لا وجود لمنتخب ضعيف وآخر قوي، أو منتخب مرشح، وآخر غير مرشح في مجموعتنا في مرحلة الحسم، الحظوظ متساوية، وبنفس النسب أمام المنتخبات الستة، وعلينا أن نعي أهمية ذلك، ونعمل على تحضير وإعداد «الأبيض»، بما يوازي قيمة المرحلة، وأهمية البطولة.

    الفريق الواحد

    وأبدى عبد الله سلطان ثقته العالية في جهود اتحاد كرة القدم، وكل القائمين على شؤون منتخب الإمارات، وحرصهم العالي على توفير أفضل سبل الإعداد والتحضير والتجهيز قبل الدخول في معمعة مرحلة الحسم، لافتاً إلى أن الوقت الآن هو للعمل بروح الفريق الواحد، من أجل تحقيق هدف وطني كبير، يتعلق باللعب في نهائيات كأس العالم للمرة الثانية في تاريخ «الأبيض».

    جميع الأطراف

    وناشد «المونديالي» عبد الله سلطان، بحتمية الوقوف الجاد خلف المنتخب الوطني في مهمته الوطنية الغالية، مشدداً على أن ذلك واجب جميع الأطراف، اتحاد كرة القدم، والنقاد والمتابعين، والجماهير الرياضية، والإعلام الرياضي، وكل من له علاقة بشؤون كرة القدم الإماراتية.

    العلامة الكاملة

    وأعرب عبد الله سلطان عن قناعته بأن المجموعة الحالية من لاعبي «الأبيض» الإماراتي، تعد الأفضل في المرحلة الحالية، مشيراً إلى أن ما قدمه المنتخب في المرحلة ما قبل الأخيرة من التصفيات المزدوجة المؤهلة إلى «مونديال» 2022، وكأس آسيا 2023، وحصده العلامة الكاملة من نقاط مبارياته الأربع «12 من 12»، دليل على تفاني الجميع .

    لحظة لا تنسى

    عن أبرز ذكرياته في المشاركة التاريخية لمنتخب الإمارات في «مونديال» إيطاليا 1990، أجاب عبد الله سلطان بالقول: لن أنسى لحظة رفع علم الإمارات، ما زالت أتذكر تلك اللحظة الخاطفة، كأنها تحدث الآن، ولذلك، أرجو من «إخوتي» لاعبي المنتخب الوطني، أن يتخيلوا قيمة اللعب في «مونديال» 2022، وهم يرون بأعينهم علم الإمارات يرفرف في أكبر محافل كرة القدم.

    طباعة Email