العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    سلطان صالح يكتب شهادة ميلاد تحكيمية جديدة

    نجح الحكم الدولي الواعد سلطان محمد صالح بدرجة امتياز في إدارة اول نهائي كروي في مسيرته التحكيمية، بعد ان ادار نهائي بطولة كاس العرب للمنتخبات تحت 20 سنة، بين منتخبا السعودية والجزائر الذي أقيم في العاصمة المصرية القاهرة، ليكتب لنفسه شهادة ميلاد تحكيمية جديدة، وينال تقدير واحترام واشادة لجنة التحكيم في الاتحاد العربي، وتوقع الجميع له مستقبل باهر في مجال التحكيم خلال السنوات المقبلة.

     إدارة أول نهائي لم تكن مهمة سهلة للدولي الواعد سلطان صالح فكانت المباراة بمثابة اختبار قوي له منذ أن سلك مجال التحكيم قبل عدة سنوات، ويعتبر تكليفه بإدارة بالنهائي تقدير وتكريم له، بعد ان تألق خلال إدارة مبارياتي الجزائر مع موريتانيا، والسعودية مع اليمن، في البطولة نفسها حيث ظهر بمستوي طيب للغاية خلال تلك المباراتين مما شجع لحنة الحكام العربية على تكليفه بإدارة تلك المباراة التي عاونه فيها حكمنا الدولي المتألق علي النعيمي أحد الكفاءات التحكمية المتميزة.

    وتميز سلطان محمد صالح هذا الموسم بشكل ملفت للنظر خلال اداراته لمباريات دوري الخليج العربي للمحترفين ويعتبر من المواهب الواعدة في مجال التحكيم وينتظره مستقبل واعد، حيث أنه خريج مدرسة براعم الأمل الاسيوية وانضم لفريق كوادر المستقبل، مع الحكم الدوي الشاب احمد عيسى صالح وتوقع الاتحاد الآسيوي لهما مستقبل باهر، حيث تم تأسيسهما بشكل علمي وعملي علي درجة عالية من الكفاءة، ومنحهما اتحاد الكرة الثقة وتم ضمهما الي القائمة الدولية ليكونا من اصغر الحكام الدوليين بالقارة الصفراء، ولايزال ينتظرهما مستقبل مشرق خلال السنوات المقبلة وقد يعيدان عهد كبار الحكام الدوليين السابقين.

    طباعة Email