00
إكسبو 2020 دبي اليوم

الجزيرة يبدأ حملة الدفاع عن درع الدوري بلقاء الظفرة

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

أسفرت قرعة دوري الخليج العربي للموسم الجديد (2022-2021)، والتي أجريت في دبي مساء أمس، عن مواجهات متوازنة القوة في الجولة الأولى، ويلتقي فيها الإمارات مع شباب الأهلي، والعروبة مع الوحدة، وعجمان مع النصر، وخورفكان مع العين، وبني ياس مع الوصل، والشارقة مع اتحاد كلباء، ويبدأ الجزيرة حملة دفاعه عن اللقب، بلقاء الظفرة.

بينما أسفرت قرعة الدور التمهيدي لكأس الخليج العربي للموسم المقبل، والتي أجريت بعد تصنيف الأندية وفق ترتيبها الموسم الماضي، عن مواجهات قوية، تجمع النصر مع الظفرة، واتحاد كلباء مع العروبة، وبني ياس مع الوصل، والعين مع الإمارات، والوحدة مع خورفكان، والشارقة مع عجمان.

تأهل

وتم تجنيب الجزيرة وشباب الأهلي، الدور ثمن النهائي، ليتأهلا مباشرة إلى ربع النهائي، بصفتهما بطلي دوري الخليج العربي وكأس الخليج العربي في الموسم الماضي بالترتيب، وتقام كأس المحترفين للعام الثاني على التوالي، بنظام خروج المغلوب من مباراتين في الدور الأول، وصولاً إلى الدور قبل النهائي، على أن تكون المباراة النهائية في ملعب محايد.

وتم خلال حفل القرعة، تكريم ضيوف شرف القرعة، وهم أحمد العكبري، اللاعب السابق بنادي الوحدة، سيف سالم سعد، نجل اللاعب السابق سالم سعد، وعمر عماد عثمان، نجل الإعلامي عماد عثمان، في رسالة وفاء، تقدمها الرابطة لجميع المنتسبين لمنظومة كرة القدم الإماراتية.

يذكر أن قرعة الدوري أجريت للمرة الأولى في الإمارات، وفق النظام الإلكتروني الذكي «القرعة الإلكترونية»، في أولى المبادرات، ضمن سلسلة من المبادرات الأخرى التي ستنظمها الرابطة في الموسم الجديد، في إطار الخطة الاستراتيجية التطويرية لمسابقات المحترفين.

استراتيجية

ويأتي ذلك تماشياً مع استراتيجية الرابطة (2030-2020)، الساعية لتحقيق التطوير في كافة الجوانب المرتبطة بمسابقات المحترفين، وترجمة لرؤية حكومة الإمارات الذكية، وتبني التطور والابتكار نهجاً في العمل، للوصول إلى أفضل الممارسات التي تخدم منظومة كرة القدم الإماراتية.

وتعاقدت رابطة المحترفين مع شركة عالمية رائدة في مجال تطبيق النظام الإلكتروني الذكي للقرعة، وتمتلك خبرات في تطبيق نفس النظام المعتمد في دوريات عالمية كبرى. وراعت قرعة الدوري الإلكترونية، موازنة المباريات المهمة، بواقع مباراتين كحد أقصى في كل جولة، ولن يلعب أي فريق أكثر من مباراتين متتاليتين داخل أو خارج أرضه، مع مراعاة مواعيد المباريات في نفس الإمارة، كما تضمن في الدور الأول، أن يلعب كل فريق 6 مباريات على أرضه، و7 خارجها، أو العكس، على الأقل، مع منح كل فريق راحة 3 أيام على الأقل بين كل مباراتين.

طباعة Email