الجزيرة يحافظ على «تشكيلة الأبطال»

حافظ الجزيرة على استقراره الفني في الموسم الجديد وتمسك باستمرار التشكيلة التي نجحت في التتويج بلقب دوري الخليج العربي في نسخته الأخيرة مع عناصر الصف الثاني، ما يجعله أكثر الأندية استقراراً قبل انطلاق الموسم التنافسي الجديد.

وفقد فخر أبوظبي بنهاية الموسم جهد الهولندي براندلي كواس الذي كان قد انضم إلى الكشوفات قادماً من النصر في منتصف الموسم عن طريق الإعارة، ليعود إلى ناديه بعد نهاية فترة الإعارة، كما انتهى التعاقد مع النيجيري إيزيكيل، وأيضاً عاد محمد جمال إلى العين بعد أربعة أشهر من الإعارة، ولن يكون رحيل الثلاثي مؤثراً على التشكيلة لعدم تميز كواس وإيزيكيل فنياً، مع قلة مشاركات محمد جمال الذي يمكن أن يجدد النادي طلب إعارته، وسيتعاقد فخر أبوظبي مع أجنبيين من أصحاب المستوى المتميز ليمثلان إضافة فنية كبيرة للفريق في مشوار المنافسات المحلية ودوري أبطال آسيا.

استقرار

ويحافظ الجزيرة على تشكيلته الأساسية بقيادة علي خصيف، ميلوس، علي مبخوت، عبدالله رمضان، سيريرو، خلفان مبارك، عمر تراوري وبقية اللاعبين الذين قدموا مستوى متميزاً في الموسم المنصرم وأكدوا الجاهزية للدفاع عن شعار النادي لمواسم عدة مقبلة، وساعد على الاستقرار الذي يعيشه النادي حالياً خطوة الإدارة المبكرة دائماً بتمديد التعاقد مع مجموعة كبيرة من العناصر المهمة والمؤثرة خلال الموسم الأخير ولسنوات عدة مقبلة مثل التمديد مع علي خصيف وميلوس وسيريرو وعبد الرحمن العامري وعمر تراوري، وهنالك خطوة مماثلة مقبلة بتمديد التعاقد مع علي مبخوت الذي ينتهي عقده منتصف العام المقبل.

ونظراً لتميز عناصر الصف الأول والاحتياط فإن حضور الجزيرة في التعاقدات الصيفية سيكون محدوداً على مستوى اللاعبين الوطنيين خصوصاً في ظل توجه النادي للاعتماد على لاعبي الأكاديمية صغار السن والذين وقع النادي مع 11 منهم على عقود احترافية لسنوات عدة، ما يعتبر مؤشراً إلى اعتماد النادي على أبنائه لدعم الفريق الأول.

الجهاز الفني

وبجانب استقرار تشكيلة الأبطال التي توجت بلقب دوري الخليج العربي، فإن إدارة النادي نجحت في تمديد التعاقد مع الهولندي مارسيل كايزر المدير الفني، وبعقد لمدة موسمين بجانب التمديد مع كامل طاقمه المعاون، ليواصل بذلك قيادة «فخر أبوظبي» للموسم الثالث على التوالي.

طباعة Email