35 كاميرا نقلت المباراة و7 قنوات خليجية وعربية

شهدت مباراة النصر وشباب الأهلي في نهائي كأس رئيس الدولة أمس في استاد هزاع بن زايد بمدينة العين أكبر تغطية تلفزيونية في تاريخ نقل مباريات كرة القدم بالإمارات.

حيث نقلت المباراة عبر 35 كاميرا تم توزيعها على كل جوانب استاد هزاع بن زايد بالعين لتغطي كل جزء من الملعب من الداخل والخارج، بالإضافة إلى كاميرتي الدرون لنقل كل الأجواء الداخلية والخارجية من الاستاد، والكاميرا العنكبوتية التي تتوسط الملعب ليكون هذا العدد من الكاميرات هو أكبر عدد استخدم في نقل أي مباراة أقيمت على أرض الإمارات حتى الآن.

ومع أهمية المباراة التي تمثل نهاية الموسم الكروي ستنقل المباراة عبر 7 قنوات خليجية وعربية مختلفة، طلبت أن تنقل المباراة مع قنوات الدولة وهو أيضاً العدد الأكبر في بث مباريات كأس رئيس الدولة حتى الآن.

هذا العدد الهائل من كاميرات النقل يمثل نقلة تلفزيونية جديدة في نقل مباريات كرة القدم ويعكس أهمية اللقاء وما يحمله من اسم غالٍ على كل إماراتي، وإذا ما أضيف إلى هذا العدد الكبير من الكاميرات الناقلة للمباراة الكاميرات الخاصة باستوديوهات التحليل والبرامج المصاحبة للمباراة سواء قبلها أو بعد نهايتها سيشكل هذا أكبر عدد للكاميرات في تاريخ كرة القدم الإماراتية بل والكرة العربية ككل ليكون هذا النهائي هو أفضل ختام للموسم الكروي.

 

طباعة Email