00
إكسبو 2020 دبي اليوم

سالم الشامسي: كأس رئيس الدولة حلم كل لاعب

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعرب سالم علي الشامسي عضو مجلس إدارة اتحاد الإمارات لكرة القدم رئيس لجنة الحكام عن أمنياته بالتوفيق والنجاح لطاقم التحكيم الذي سيدير مباراة نهائي كأس صاحب السمو رئيس الدولة لكرة القدم التي تجمع الأحد بين شباب الأهلي والنصر في استاد هزاع بن زايد بالعين، والوصول بالمواجهة إلى بر الأمان من خلال تقديم مستوى متميز يعكس الوجه المشرق للتحكيم الإماراتي.

وأكد رئيس لجنة الحكام في اتحاد الكرة أن البطولة تحمل اسماً غالياً على قلوبنا جميعاً، وقال :انها ولدت كبيرة، ولها مكانة كبيرة في قلوب الجماهير والمسؤولين واللاعبين، لقيمتها الغالية ولكونها تحمل اسم صاحب السمو رئيس الدولة حفظه الله، ولا يمكن أن تكون لاعباً إماراتياً إلا وأن يكون حلمك الكبير الفوز بهذه الكأس، التي تتميز بطعم ولون مختلف عما عداها من البطولات .

وتابع الشامسي بقوله:" دائماً تبقى لهذه المباريات وتلك البطولات ذكرى تظل محفورة في وجدان اللاعبين، ولا يمكن أن تمحى أبداً، خاصة وأن الإنجاز يحسب للنادي ويحسب لك كلاعب ولزملائك، كما أن ذكره تبقى في قلوب الجماهير التي لا تزال تتذكر حتى اليوم كافة المباريات النهائية التي لعبها فريقها في أي عام".

وأضاف بقوله: "كانت مباريات الكأس الأغلى وما تزال، تحظى باهتمام كبير، والمباراة النهائية بالذات تخطف الأضواء، وتكون حديث المجالس قبل بدايتها بأسبوعين وهو ما يبرهن على قيمة البطولة وأهميتها ومكانتها عند كل المتابعين على اختلاف ميولهم، والمباريات النهائية لكأس صاحب السمو رئيس الدولة، تبقى لها مكانة خاصة مهما تبدل الزمان، واختلفت الظروف، وتظل حلماً لكل اللاعبين.

واختتم تصريحه متمنيا أن يقدم الفريقان مباراة قوية تعكس الطفرة التي شهدتها اللعبة ومسابقاتها هذا الموسم ،وأن يلتزم الجمهور بتعليمات البروتوكول الصحي ،حتى تكتمل مقومات نجاحها .

السهلاوي:  مصدر فخر وإعتزاز

الصورة :

أكد يوسف حسين السهلاوي النائب الثاني لرئيس اتحاد الإمارات لكرة القدم رئيس لجنة المنتخبات الوطنية ثقته التامة بأن نهائي كأس رئيس الدولة الذي يجمع بين شباب الأهلي والنصر يوم الأحد المقبل، سيخرج في أفضل صورة، خاصة بعد أن تزامن معه  قرار عودة الجمهور لمتابعة المباراة من المدرجات، وهو الأمر الذي من شأنه أن يجعل من المناسبة فرصة مثالية لتصدير طاقة إيجابية لكافة قطاعات المجتمع .

وشدد السهلاوي على أن بطولة كأس رئيس الدولة تمثل مصدر فخر وإعتزاز للإمارات، ولذا تحظى باهتمام كل الوسط الرياضي بداية من الأندية واللاعبين ووصولاً إلى الجماهير ووسائل الإعلام، موضحاً أنها مسابقة غالية على قلوب الجميع وتجسد ارتباط الشعب بالقائد ، ومكانتها الكبيرة عند البطل المتوج تمثل خير حافز للظفر بالبطولة والتتويج بكأسها الغالية.

وقال السهلاوي: "هذه البطولة الغالية لم تعد حدثاً كروياً فحسب، بل أصبحت مناسبة اجتماعية ووطنية تعبر من خلالها جماهيرنا عن وفائها المطلق لقيادتنا الرشيدة، ونحن نشعر بالسعادة لعودة الجماهير إلى المدرجات، وأدعو جماهير شباب الأهلي والنصر، للتحلي بالأخلاق الرياضية وتقديم صورة حضارية للتشجيع المثالي ".

وتابع بقوله: "قرار حضور جمهور بنسبة معينه في نهائي الكأس، يمثل تحدياً للجميع، ونأمل في تخطي التحدي بنجاح كعهدنا دائماً في الإمارات، ونحن نفخر بأن نكون من أوائل دول المنطقة التي تقرر عودة الجمهور إلى المدرجات، على ضوء نجاحاتنا السابقة في عودة التدريبات وعودة المسابقات، بالتعاون مع كافة الأجهزة المعنية بالدولة".

وشدد على ضرورة الالتزام بكل الضوابط والإجراءات الاحترازية لتكون المباراة جسراً لعودة الجمهور إلى كافة المباريات لاحقاً، لاسيما مباريات المنتخب الوطني المقبل.

وعن المباراة نفسها، توقع السهلاوي أن تكون غاية في الإثارة لكونها تجمع بين فريقين عريقين، وسبق لهما خوض أكثر من نهائي خلال الأعوام الماضية، وهو ما يعني أنهما يمتلكان خبرة التعامل مع النهائيات وضغوطها، فضلاً عن أنهما يضمان نخبة من نجوم الكرة في الإمارات.

طباعة Email