00
إكسبو 2020 دبي اليوم

غازي القندي يعبر عن امتنانه للإمارات بالدموع

ت + ت - الحجم الطبيعي

 يُعد الكويتي غازي القندي أول حكم يدير مباراة نهائية في بطولة كأس صاحب السمو رئيس الدولة لكرة القدم، وكان ذلك في النسخة الأولى التي جمعت بين شباب الأهلي والنصر على ملعب استاد دبي يوم 11 أبريل عام 1975، وفاز شباب الأهلي آنذاك بهدفين نظيفين، ليكون أول نادٍ يتوج بالكأس الغالية.

وكان القندي يبلغ من العمر 25 عاماً حينذاك، حيث كان في بداية مسيرته التحكيمية، لكنه أدار لاحقاً العديد من المباريات في المنطقة العربية وآسيا.

واعتزل القندي التحكيم عام 1993 بعدما قاد مباريات عدة في كأس الخليج العربي 1992 بقطر، وأبرز اللقاءات كانت بين الإمارات والسعودية وانتهت بفوز «الأبيض» بهدف نظيف، كما قاد مباريات في كأس آسيا والعديد من الاستحقاقات.

وكان اتحاد الكرة الإماراتي قد قام بتكريم عدد من الأوائل الذي ارتبطوا بكأس صاحب السمو رئيس الدولة، وذلك على هامش الحفل الخاص الذي نظمه الاتحاد في قصر الإمارات بالعاصمة أبوظبي يوم 23 أبريل 2019، للكشف عن النسخة الجديدة من كأس صاحب السمو رئيس الدولة، وكان من بين المكرمين غازي القندي لكونه أول حكم يدير مباراة نهائية في البطولة الأغلى.

وتأثر القندي آنذاك بلمسة الوفاء الإماراتية وانهمرت دموعه، ما أثار تعاطف الجميع، وأعرب عن سعادته الكبيرة بالتكريم بعد انقضاء أكثر من أربعة عقود، وقال: «أشكر الاتحاد الإماراتي على المبادرة الرائعة، وسعيد بوجودي في الإمارات، هذا البلد الرائع، الذي زرته كثيراً، كما أنني أرتبط بذكريات جميلة مع كرة القدم الإماراتية».

كلمات دالة:
  • الكويتي غازي القندي،
  • كاس رئيس الدولة
طباعة Email