حتا واتحاد كلباء.. لا شيء للخسارة

يلتقي فريق حتا وضيفه اتحاد كلباء في الساعة 9 مساء اليوم على استاد حمدان بن راشد آل مكتوم لحساب الجولة 25 لدوري الخليج العربي، ويخوض الفريقان المباراة قبل الأخيرة في المسابقة بشعار «لا شيء للخسارة» بعد أن باتت مهمة «الإعصار» في البقاء شبه مستحيلة بسبب بقائه ساكناً في المركز الأخير برصيد 9 نقاط.

وتعتبر المواجهة بمثابة تحصيل حاصل لفريق اتحاد كلباء كونه ضمن البقاء مبكراً بعد وصوله إلى المنطقة الدافئة في المركز السابع برصيد 36 نقطة، ويسعى «النمور» إلى تحسين مركزهم في جدول الترتيب والتقدم خطوة إلى الأمام قبل إسدال الستار على الموسم.

ويستعيد حتا جهود مهاجمه جوناثاس دي جيسوس بعد غيابه عن المباراة الماضية أمام الشارقة بسبب بند الإعارة، وستكون صفوف الفريق مكتملة في ظل عدم وجود إصابات أو غيابات.

وأكد فلاديمير فيرموزيتش مدرب فريق حتا، أن بعد الخسارة أمام الشارقة في الجولة الماضية، تكاد حظوظ الفريق في البقاء بدوري المحترفين معدومة، إلا أنه رغم ذلك سيقاتل الفريق في آخر جولتين أمام اتحاد كلباء والعين، وسيحرص على تقديم أفضل مستوى لتأكيد حقيقة مفادها أن الفريق ينتمي إلى المحترفين حتى وإن غادر المسابقة. وتمنى فلاديمير التوفيق للفريق ولجميع اللاعبين في مباراة اليوم خاصة وأن المواجهة أمام اتحاد كلباء تقام على ملعبهم.

ظروف

قال محمد وليد حارس فريق حتا، إنه رغم الظروف التي يمر بها الفريق والنتائج السلبية التي تعرض لها في الفترة الماضية، إلا أن طموح الفوز يعتبر شعاراً دائماً للفريق في كل المباريات، حيث يتطلع جميع اللاعبين إلى تقديم أفضل مستوى في آخر مباراتين وتقديم أفضل العروض في ختام دوري الخليج العربي، متمنياً التوفيق لحتا في مباراة اليوم أمام «النمور».

موسم استثنائي

بدوره يتطلع كلباء إلى مواصلة موسمه الاستثنائي بتحقيق الفوز على حتا، وكان فريق النمور قد تعادل مع العين في الجولة الماضية، ويطمح لاستعادة نغمة الانتصارات من جديد والوصول إلى النقطة 39 ضمن ترتيب المسابقة.

وأكمل رجال المدرب داسيلفا الإعداد تأهباً للقاء الإعصار، وسيكون هدف اللاعبين استغلال الحالة المعنوية المتراجعة وسط لاعبي حتا الذي تأكد هبوطه في الجولة الماضية وسيلعب فقط لتحسين مركزه الحالي.

بدوره أكد داسيلفا مدرب فريق كلباء جاهزية لاعبيه للقاء مشيراً إلى أنه لا وقت للراحة ما بين مباراة وأخرى ولذلك يتعين على اللاعبين أن يكونوا في كامل التهيؤ للمباراة، وقال: الجهاز الفني عمد على ضرورة استشفاء اللاعبين عقب الجهد الكبير الذي بذلوه خلال مباراة العين في الجولة الماضية والتي انتهت على وقع التعادل الإيجابي بهدف.

ونوه إلى أن فريقه يمر بحالة جيدة ويسعى لإكمال موسمهم الاستثنائي على أفضل صورة، كما يطمحون في الاستمرار بتسلق جدول الترتيب وتحصيل أكبر عدد ممكن من النقاط، ونوه إلى أن مباراة حتا لن تكون سهلة خصوصاً وأنها تجمعهم بفريق يعاني حالياً في مؤخرة الدوري، مؤكداً أن فريقه سيلعب من أجل تحقيق النتيجة الإيجابية.

بدوره قال التوغولي بينال ملابا مهاجم النمور إنهم كلاعبين رفعوا شعار الفوز على حتا مع كامل الاحترام لصاحب الأرض، ولفت إلى أنهم لم يتمكنوا من خوض أكثر من تدريبين عقب مواجهة العين، متمنياً أن يكونوا في كامل الجاهزية لمباراة اليوم، وقال إنه دائماً ما يقدم مصلحة فريقه على تسجيل الأهداف.

طباعة Email