عمر آل علي.. الاختبار الأول

أسندت لجنة الحكام في اتحاد الكرة إدارة مباراة النهائي، إلى طاقم تحكيم دولي محلي، يتكون من عمر آل علي، ويعاونه محمد أحمد وحسن المهري، وحكم رابع محمد سالم، وحكام تقنية الفيديو صقر الزعابي، وعلي راشد وعمار الجنيبي، ومراقب الحكام عبد الواحد خاطر، وتتجه الأنظار نحو الطاقم المحلي المطالب بإثبات ذاته ومواصلة التألق، والعبور بالمباراة إلى بر الأمان.

وتعتبر مباراة شباب الأهلي والنصر هي أول مباراة نهائية، يديرها الحكم الدولي عمر آل علي في مسيرته التحكمية، ومنحته لجنة الحكام الفرصة الذهبية تقديراً لتميزه طوال مباريات الموسم الحالي، حيث يعتبر ممن أفضل الكوادر التحكمية، التي برزت في إدارة منافسات مختلف المسابقات خلال الفترة الماضية.

وعمر آل علي هو الحكم رقم 11، الذي يدير نهائي كأس الخليج العربي منذ انطلاقته قبل 12 عاماً في نسخته الاحترافية موسم 2008، حيث سبق وأدار هذا النهائي كل من محمد عبد الله «مرتين»، ومحمد الجنيبي وعلي حمد وعمار الجنيبي «مرتين»، ويعقوب الحمادي وسلطان عبد الرزاق وعادل النقبي وحمد علي يوسف وأحمد عيسى درويش وسلطان محمد الحمادي.

وكان هناك توجه بإدارة المباراة من قبل طاقم تحكيم أجنبي، ولكن تم تأجيل هذا التوجه لمزيد من الدراسة في نهاية الموسم الحالي.

طباعة Email