خورفكان وعجمان.. البحث عن الأمان

يستقبل خورفكان على ملعبه ضيفه عجمان في السادسة إلا ربع مساءً في اليوم الختامي للجولة 23 لدوري الخليج العربي، في مباراة تأخذ أهمية قصوى وسط أروقة كل فريق بعد أن رفع لاعبو النسور والبرتقالي شعار الفوز بالنقاط، فضلاً عن مداواة جراح الهزيمة الماضية بعد خسارة خورفكان للقاء الديربي أمام كلباء وتلقى عجمان الهزيمة على يد العين في عقر دار البرتقالي.

ويحتاج خورفكان إلى ثلاث نقاط ليؤمن بقاءه رسمياً مع كبار دوري الخليج العربي للموسم الثاني توالياً.

وتبدو معنويات رجال مدرب خورفكان البرازيلي كايو زاناردي عالية بعد فترة الراحة الطويلة التي حصلوا عليها بعد توقف مسابقة الدوري لإفساح المجال لإقامة وديات المنتخب الوطني، وستشهد صفوف النسور عودة البرازيلي باولينو الذي تعافى من الإصابة التي أبعدته عن لقاء كلباء الماضي، وسيكون كافة لاعبي خورفكان في جاهزية تامة لخوض مباراة اليوم، واستغلال حالة عدم التوازن التي يمر بها فريق عجمان المتواجد المهدد بقوة بخطر الهبوط إلى دوري الهواة.

ويمتلك خورفكان 21 نقطة جعلته في المركز العاشر، وسيبقيه الفوز اليوم موسماً آخر مع المحترفين بالوصول إلى النقطة 24.

مباراة صعبة

بدوره أكد البرازيلي كايو زاناردي مدرب خورفكان، أن مباراة اليوم ستكون صعبة للفريقين، بسبب الظروف الصعبة التي يمر بها الفريق الضيف والطامح للبقاء في الأضواء، وألمح إلى أن وضعية كل فريق في الترتيب العام للدوري تجعل المباراة في غاية الصعوبة.

وقال زاناردي: «نحن في المرحلة الأخيرة لمسابقة الدوري، وتنتظرنا مباريات حاسمة، وستكون مواجهات مباشرة والتي تعتبر من فئة الـ6 نقاط، ومباراة عجمان مهمة جداً، خصوصاً بالنسبة لنا، لأن نقاطها ستقودنا لأعلى رصيد من النقاط في الترتيب، والمنافس سيلعب بقوة، للهروب من منطقة الهبوط، لذلك نحتاج إلى أن نلعب بتركيز عالٍ جداً، مؤكداً جاهزية فريقه للقاء».

من جانبه قال المحترف البرازيلي باولينو: «نحن كلاعبين عاهدنا أنفسنا على نيل النقاط الثلاث، ونعلم صعوبة المباراة ووضعية الفريق الزائر الحرجة مع فرق أسفل الترتيب، وسيكون طموحنا أداء مباراة قوية أمامهم تقودنا إلى تحقيق نتيجة الفوز.

كفاح

على الجانب الآخر الضيف «البرتقالي» يكافح للتقدم خطوة في طريق تأمين البقاء بعد تراجعه للمركز 13 برصيد 11 نقطة، وتعتبر المباراة مفصلية له بعد أن دخلت المسابقة أمتارها الأخيرة.

وحاول المدير الفني لفريق عجمان أيمن الرمادي خلال فترة التوقف الوصول لتشكيلة مثالية مع التركيز على معالجة الأخطاء التي دفع الفريق ثمنها كثيراً في المباريات السابقة.

واعترف أيمن الرمادي بالموقف الصعب الذي يمر به فريقه قبل 4 مباريات من نهاية الدوري، مشيراً إلا أنه لا خيار غير تحقيق الفوز في بقية المشوار ابتداءً من مباراة اليوم أمام خورفكان، وقال إن الحسابات واضحة أمام الفريق ولا مجال غير التغلب على التحديات في المرحلة الحالية بمضاعفة الجهد لدى اللاعبين ومزيد من التركيز سواء في مباراة الخور أو المباريات الأخرى.

واعتبر الرمادي فترة التوقف بين الجولتين 22 و23 جيدة في معالجة بعض الأخطاء ومراجعة مستوى الفريق في المباريات السابقة، مشيراً إلى أن التوقف منح الفريق الفرصة للتركيز أكثر والاستعداد لمباراة اليوم بشكل مطمئن.

وأوضح الرمادي أن صفوف الفريق مكتملة ولا توجد غيابات تذكر غير حسن عبد الرحمن، وسوف يشارك مع الفريق اللاعب الهولندي الجديد من أصل مغربي إلياس بلحساني الذي حل مكان البرازيلي غارديل، وتوقع ظهوره بشكل جيد مؤكداً أنه من أصحاب المهارات العالية، وتمنى أن يؤدي الفريق مباراة جيدة تؤهله لتحقيق فوز ينعش آماله في البقاء.

تركيز عالٍ

ومن ناحيته قال لاعب وسط عجمان حسن عبد الرحمن إن مواجهة خورفكان بطبيعة الحال مهمة من واقع موقف فريقه في الترتيب وضرورة تحقيق الفوز في بقية المباريات، مشيراً إلى أن فريقه في حالة تركيز جيدة وفترة التوقف كانت مناسبة لمراجعة الحسابات والتعرف أكثر على الملاحظات التي أبداها الجهاز الفني خلال التدريبات، وعبر عن تفاؤله بتحقيق النتيجة المرجوة في مباراة اليوم رغم قوة المنافس.

طباعة Email