الوحدة وكلباء.. بعيداً عن الضغوطات

يستضيف الوحدة في الثامنة والربع مساء اليوم، على ملعبه باستاد آل نهيان، فريق اتحاد كلباء، في الجولة 23 من دوري الخليج العربي، في أولى مباريات العنابي تحت قيادة مدربه العائد الهولندي تين كات الذي تولى المهمة خلفاً للصربي المقال فوك رازوفيتش.


ويخوض الفريقان المباراة من دون ضغوطات كونهما يتواجدان في المنطقة الدافئة في جدول الترتيب، إذ يحتل الوحدة المركز السابع برصيد 35 نقطة، واتحاد كلباء في المركز التاسع بـ 32 نقطة، وبالتالي يسعى كل فريق لتحسين موقعه في جدول المسابقة، إلا أن المباراة تمثل أهمية أكبر بالنسبة للعنابي كونها أول مباراة للفريق مع تين كات، إلى جانب أنها بروفة قبل مواجهة الزوراء العراقي يوم الأربعاء المقبل في الملحق المؤهل لدور المجموعات بدوري أبطال آسيا ويريد الجهاز الفني الاطمئنان على مدى جاهزية اللاعبين.


ويبحث الوحدة في المباراة عن مواصلة تفوقه المطلق على اتحاد كلباء في مواجهاتهما معاً في دوري المحترفين، إذ التقيا 12 مرة منذ عصر الاحتراف، فاز الوحدة في 9 مباريات، وفاز كلباء في لقاء وحيد، وحضر التعادل مرتين، فيما يأمل نمور كلباء في تحقيق أول فوز على العنابي في معقله بأبوظبي.

ويغيب عن الوحدة خليل إبراهيم الموقوف بسبب البطاقة الحمراء في مباراة الجزيرة، فيما تبدو حظوظ مبوكو في المشاركة ضعيفة بعد تعرضه لإصابة في الجولة الأخيرة وخوضه حصتين تدريبيتين فقط.
وأكد تين كات مدرب الوحدة على صعوبة المباراة في ظل الأداء والنتائج الجيدة التي حققها كلباء الموسم الحالي وامتلاكه لنقاط قوة عديدة، إلا أنه في الوقت ذاته يثق في قدرة فريقه على تحقيق الفوز وحصد نقاط المباراة الثلاث.

وقال إنه لا يعتبر مباراة كلباء تجربة للطريقة والتشكيلة التي سيخوض بها لقاء الزوراء العراقي كونها مباراة مختلفة ويفضل التركيز على مواجهة كلباء، مشيراً إلى أن الانتصار الذي حققه الوحدة على الجزيرة في الجولة الماضية منح الفريق ثقة أكبر وسيعمل على تطوير الأداء والنتائج خلال الفترة المقبلة.

وبنشوة نتائجه المميزة في الدوري يرحل كلباء إلى ملعب الوحدة من أجل إحداث المفاجأة، ويتطلع لاعبو النمور إلى تحقيق نتيجة إيجابية تبقيهم على مقربة من فرق المقدمة، ويحتل كلباء المركز التاسع برصيد 32 نقطة حيث حقق فوزاً مثيراً في الجولة الماضية على خورفكان بنتيجة 1-2، بعد أن كان متأخراً حتى الدقائق الأخيرة بهدف ليقلب الطاولة على النسور بثنائية البديلين أحمد عامر وسلطان عادل.

ويفتقد المدرب خورخي داسيلفا إلى جهود 4 لاعبين مؤثرين اليوم هم البرازيليان رومولو وواندرسون إلى جانب سلطان عادل وسلطان السويدي للإصابة.

استفادة

بدوره أكد الأوروغوياني خورخي داسيلفا مدرب كلباء أن النمور استفادوا من فترة التوقف الأخيرة وذلك فيما يتعلق براحة واستشفاء اللاعبين، مشيراً إلى أن التحضيرات للمباراة سارت بصورة جيدة قائلاً: أخذنا قسطاً كافياً من الراحة عكس الفترات السابقة والتي كان فيها الدوري مضغوطاً للغاية، ونخوض كل 3 أيام مباراة.

ووصف المدرب منافسه الوحدة بالخصم القوي، مضيفاً: سيكون طموحنا إنهاء الموسم بعدد كاف من النقاط، وأعتقد أن شهية اللاعبين مفتوحة لتحقيق المزيد من الانتصارات في قادم المباريات، وسيكون لديهم رغبة وحماس كبيرين بالاستمرار في تسلق جدول الترتيب.

بدوره قال مدافع كلباء محمد سبيل إنهم كلاعبين في أقصى درجات الجاهزية لخوض المباراة وعازمون على تحقيق الفوز والعودة بالنقاط الثلاث، قائلاً: يجب علينا التركيز الشديد، والغيابات تبدو مؤثرة، لكن كلباء دائماً بمن حضر.

طباعة Email