«تحكيم الملا» يثير قلق النصر وكلباء يشكو

أنقذ هدف لاعب النصر غلوبير ليما، الحكم يحيى الملا من ورطة، وهو الهدف الذي اختطفه البرازيلي في الدقائق الأخيرة أمام اتحاد كلباء، وقاد فريقه للفوز بهدفين مقابل هدف واحد، بعدما ارتكب الحكم خطأ فنياً في حق العميد، كاد أن يتسبب في حرمانه من نقاط المباراة كاملة، حيث قام الملا بإلغاء ركلة جزاء صحيحة للنصر، بسبب دخول تيغالي إلى منطقة الـ 18 متراً قبل أن يقوم زميله توزي بتنفيذ الركلة، والحال أن القانون ينصّ في مثل هذا الحالات، على إعادتها، وليس إلغاءها، خصوصاً أن لا أحد من لاعبي النصر قام بخطأ يدفع الحكم إلى اتخاذ هذا القرار المثير للجدل.

وأثار تحكيم الملا قلق النصر، بعدما قام في آخر المباراة بإلغاء هدف ليما، قبل أن يتدارك قراره الخاطئ بتدخل الفار، ليعيد إلى الأذهان ما قام به في نصف نهائي كأس صاحب السمو رئيس الدولة أمام الشارقة، عندما رفع 6 بطاقات صفراء في وجه لاعبي النصر، ما سيتسبب في حرمان 4 منهم في النهائي، هم طارق أحمد وريان مينديز وغلوبير ليما وتوزي.

وأشارت مصادر قريبة من إدارة النصر، إلى أن الأخيرة لم تكن راضية عن أداء الحكم يحيى الملا، ولكنها اختارت في النهاية طي صفحة المباراة، بعدما ضمن العميد نقاطها.

من جهته، أكد مسلم أحمد الخبير التحكيمي لقنوات أبوظبي الرياضية، أن خطأ الذي ارتكبه الملا في مباراة النصر واتحاد كلباء، يصنّف ضمن الأخطاء الفنية التي يترتّب عليها إعادة المباراة، لكن الحظ أسعف الحكم باختطاف النصر للفوز في الدقائق الأخيرة، وعدم حاجته للاعتراض عن قرارات الحكم المثيرة.

على جانب أخر، تقدم اتحاد كلباء بشكوى رسمية للجنة الانضباط طاعناً في عدم قانونية مباراة النصر الأخيرة.

طباعة Email