اليماحي: عدم توحيد القرارات التحكيمية يثير التساؤل

كشف ناصر اليماحي رئيس شركة كرة القدم بنادي الفجيرة عن استمرار القرارات التحكيمية الخاطئة تجاه نادي الفجيرة تحديداً وبطريقة مشابهة، مما يشعرهم ذلك بأن بعض قضاة الملاعب يتعاملون مع نادينا بطريقة مختلفة عن الأندية الأخرى.

وجدد اليماحي القول عبر «البيان الرياضي»: إن الفجيرة تعرض في أكثر من مباراة لظلم تحكيمي بشهادة خبراء التحكيم، حيث تبين ذلك في عديد المباريات، ويمكن أن نتطرق لمباراة حتا خلال الجولة قبل الماضية التي احتسب فيها الحكم ضربة جزاء في الدقائق الأخيرة لمصلحة الإعصار، وأجمع المراقبون بأنه لا وجود لها، لتضيع علينا نقطة، خصوصاً وأن المباراة كانت في طريقها للتعادل، وتكرر المشهد نفسه خلال مباراة الوصل والتي استحق فيها الذئاب ركلة جزاء صحيحة لا تفوت على أي حكم لكن قاضي الجولة تغاضى عنها ليتم احتساب ركلة جزاء لا وجود لها للضيوف في الوقت بدل الضائع أدركوا عبرها التعادل ليستمر إهدار النقاط بهذه الطريقة غير المقبولة من قبل قضاة الملاعب.

مصير موسم 

وأكد اليماحي أن مثل هذه القرارات التحكيمية يتوقف عليها مصير موسم كامل للفريق وقال: في بعض الأحيان تكون هناك حالات مشابهة للفجيرة لكنها تخص أندية أخرى، ويتم احتسابها على الفور، ولكن عندما تحدث الحالة نفسها أمام فريقي يحدث العكس، مشيراً إلى أن عدم توحيد القرار من قبل قضاة الملاعب يطرح العديد من التساؤلات.

طباعة Email