الشارقة جاهز للتحدي الآسيوي

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

أكد بدر أحمد مدير الاحتراف وشؤون اللاعبين في نادي الشارقة أن فريقه جاهز لاستضافة منافسات المجموعة الثانية لدوري أبطال آسيا في نسختها الجديدة، وتشريف كرة الإمارات في هذا المعترك القاري، والسعي لنيل إحدى بطاقات التأهل للدور الثاني، بعد أن اكتسب الفريق خبرة التعامل مع تلك البطولة بعد مشاركاته السابقة.

ووجه بدر أحمد الشكر والتقدير إلى اتحاد الكرة على تشجيع إدارة النادي في طلب الاستضافة، ودعم جهودها في نيل هذا الشرف، وتسهيل مهمة النادي للظهور الطيب خلال تلك المنافسات، وأضاف بدر أحمد قائلاً: مشاركتنا لن تكون شرفية، وجاهزون لاستضافة متميزة كعادة أية استضافة للإمارات، بفضل خبرة الكوادر الإدارية المتراكمة في مثل تلك الأمور.

إضافة إلى تحدي الظهور الفني المتميز والسعي لتحقيق الفوز، مستغلين إقامة المنافسات على أرضنا، ما يحفز لاعبينا لمزيد من العطاء وبذل أقصى جهد، من أجل حصد النقاط التي تؤمن هدفنا وإرضاء جماهيرنا.

وقال بدر أحمد: «صحيح أن الفرق المشاركة معنا مستوياتها طيبة، ما يزيد من قوة المنافسات وسخونة المباريات، ولكن أؤكد أننا بطموحنا وإرادتنا وعزيمتنا قادرون على دعم جهود لاعبينا والسعي لتحقيق الفوز، وسوف يكون استعداد الفريق متناسباً مع أهمية المنافسات ورغبة التأهل».

صيانة للملعب

من جهتها، فور تلقي إدارة الشارقة خبر استضافة المجموعة الثانية للتصفيات الآسيوية، بدأت إدارة نادي الشارقة في عمل صيانة بملعبها الرئيسي في سمنان، وتجديد بعض منشآته لمواكبة متطلبات الاستضافة ومعايير الاتحاد الآسيوي.

كما سيتم تشكيل فريق عمل لتولي مهمة الإشراف على التنظيم، خلال الاستضافة التي ستكون خلال الفترة من 2 إلى 14 رمضان المقبل، وسيقوم الاتحاد الآسيوي بصرف مبلغ 500 ألف دولار دعماً للأندية التي تستضيف إحدى المجموعات لتسهيل مهمتها.

قرار رسمي

وكان الاتحاد الآسيوي لكرة القدم قد أعلن رسمياً عن منحه الشارقة، حق استضافة منافسات المجموعة الثانية لدوري أبطال آسيا 2021، والتي تضم أندية الشارقة، تراكتور الإيراني، باختاكور الأوزبكي، وينضم إليهما، الفريق الفائز من مباراة الوحدة السعودي والقوة الجوية العراقي في ملحق التصفيات الآسيوية.

وكان «البيان الرياضي» قد انفرد منذ بضعة أيام باستضافة الشارقة للمجموعة الآسيوية، قبل أن يصدر الاتحاد الآسيوي القرار رسمياً،

بينما تستضيف العاصمة السعودية الرياض، مباريات المجموعة الأولى، التي تضم أندية الهلال السعودي، شباب الأهلي، الاستقلال الطاجيكي، والفريق المتأهل من مباراة الغرافة القطري وأجمك الأوزبكي في الملحق الآسيوي.

ويخوض العين والوحدة، الملحق الآسيوي المقرر يوم 7 أبريل المقبل، لأندية منطقة غرب آسيا، ويواجه العين خلاله مضيفه فولاذ خوزستان الإيراني، والفائز منهما سيلعب ضمن المجموعة الرابعة، والتي تضم أندية السد، النصر السعودي، الوحدات الأردني، وتقام مبارياتها في الرياض.

فيما يلعب الوحدة مع ضيفه الزوراء العراقي، والفائز منهما سيلعب ضمن المجموعة الخامسة، والتي تضم أندية بيرسبوليس الإيراني، الريان، وغوا الهندي، وستقام مبارياتها في الهند.

النسخة الأكبر

وتنطلق مباريات دور المجموعات في الفترة من 14 إلى 30 أبريل المقبل، وتعد النسخة الحالية الأكبر في تاريخ البطولة لمشاركة 40 فريقاً تم توزيعها على 10 مجموعات، بواقع خمس مجموعات لمنطقة الغرب، وخمس أخرى لمنطقة الشرق.

أما في منطقة شرق آسيا فقرر الاتحاد الآسيوي لكرة القدم تأجيل منافسات دور المجموعات الذي كان مقرراً في الفترة من 21 أبريل إلى 7 مايو المقبلين، لتقام خلال يونيو ويوليو 2021، وذلك بعد الأخذ بعين الاعتبار قيود السفر الحالية وتحديات الحظر التي تفرضها جائحة «كوفيد 19».

ومن المقرر أن تستضيف تايلاند منافسات المجموعات السادسة والسابعة والعاشرة، في حين سيتم لاحقاً تحديد مستضيف المجموعتين الثامنة والعاشرة.

وتقرر أيضاً تأجيل مباريات الملحق لمنطقة شرق آسيا، حيث ستقام الآن بنظام التجمع في الدول ذاتها التي تستضيف المجموعات التي يتأهل إليها الفائزون من كل مباراة في الأدوار التمهيدية.

طباعة Email