مجلس دبي الرياضي أول مؤسسة رياضة لاورقية بالكامل

تسلم مجلس دبي الرياضي ختم (100% لا ورقية) من مؤسسة دبي الذكية، ليكون أول مؤسسة رياضية تحول جميع خدماتها ومعاملاتها إلى معاملات لا ورقية من خلال الحلول الرقمية والتطبيقات الذكية.

جاء ذلك خلال زيارة وفد دبي الذكية إلى مقر المجلس صباح أمس الاثنين وكان في استقبالهم سعادة سعيد حارب أمين عام مجلس دبي الرياضي، وناصر أمان آل رحمة مساعد أمين عام المجلس، وصالح المرزوقي مدير إدارة الدعم المؤسسي بالمجلس، وضم الوفد كل من: يونس آل ناصر مساعد المدير العام لـ «دبي الذكية» المدير التنفيذي لمؤسسة بيانات دبي، وسام لوتاه المدير التنفيذي لمؤسسة حكومة دبي الذكية، موزه سويدان مدير إدارة الاستراتيجية والابتكار.

وأكد سعادة سعيد حارب أن النجاح في المستقبل مرهون بمواكبة التطورات التقنية وإيجاد الحلول المبتكرة لتحقيق الاستراتيجيات الحكومية في مجال الحلول الرقمية والاقتصاد المستدام وأنظمة العمل الصديقة للبيئة وهي عوامل النجاح التي تشمل جميع قطاعات الحياة بما فيها المجال الرياضي، وسيواصل المجلس جهوده لمواكبة الخطط المستقبلية لحكومة دبي، وأن ما تحقق ما هو إلا بداية لأعمال كثيرة سيتم تطبيقها مستقبلًا لتعزيز ريادة المجلس في جميع المجالات سواء في تنظيم الفعاليات أو تطوير العمل التنظيمي أو التحسين المستمر في جدوة الخدمات وتطورها لمواكبة التطورات.

وحصل مجلس دبي الرياضي على ختم (100% لا ورقية) ليكون أحد أربع مؤسسات على مستوى حكومة دبي تنال هذا الختم الذي يمنح إلى المؤسسات الحكومية التي تحول جميع معاملاتها إلى معاملات لا ورقية بالكامل، وكان مجلس دبي الرياضي قد انضم إلى "استراتيجية دبي للمعاملات اللاورقية" في شهر فبراير 2020 وشارك في 98 ورشة عمل نظمتها حكومية دبي الذكية، وحرص المجلس على إلغاء استخدام 408623 ورقة كانت تطبع سنويًا ليتمكن من تحقيق الإنجاز بإلغاء جميع الاستخدامات الورقية في أسرع وقت ممكن قبل شهر نوفمبر من العام الماضي، لتطبيق التحول الرقمي بنسبة 100%، فتحقق الهدف قبل الموعد الرسمي النهائي الذي حددته حكومة دبي وهو شهر 12/12/2021.

وكانت مؤسسة "دبي الذكية" قد أعلنت عن حصول مجلس دبي الرياضي على الختم خلال الحدث الافتراضي الذي نظمته بحضور المدراء العامين للجهات الحكومية المشاركة في تنفيذ استراتيجية دبي للمعاملات اللاورقية والتي سعت من خلالها إلى خفض استخدام الورق إلى النصف واستمرت في إنجاز مستهدفاتها للتحول إلى جهات رقمية بالكامل في نهاية العام الجاري، لتصل نسبة خفض استخدام الورق في جميع الجهات المطبقة للاستراتيجية إلى 82.82%، وهو ما وفّر 269,898,621 مليون ورقة، وبهذا حققت الاستراتيجية حجم وفر لأكثر من مليار درهم، ووفرت 12,138,416 ساعة عمل وأنقذت 32,388 شجرة كانت تستخدم لصناعة الورق.

حث الأندية على التحول إلى اللاورقي

حث مجلس دبي الرياضي جميع المؤسسات الرياضية الأندية وشركت كرة القدم على إيجاد حلول ذكية وصديقة للبيئة وتحويل جميع المستندات والمعاملات إلى معاملات لا ورقية سيرًا على نهج القيادة الرشيدة ودعمًا لاقتصادنا الوطني المستدام والحفاظ على البيئة.

طباعة Email