كلباء وبني ياس.. المواجهة الرابعة

مباراة كلباء وضيفه بني ياس اليوم ضمن الجولة 19 من دوري الخليج العربي، هي «الرابعة» بين الفريقين هذا الموسم، بعد أن التقيا خلال مباريات ربع نهائي كأس الخليج العربي ذهاباً وإياباً، وانتهت المباراتان بتعادل إيجابي بهدف لكل فريق، ليتم اللجوء لركلات الحظ التي رجحت كفة النمور حينها ليتأهل لملاقاة العميد في نصف النهائي، وهى المباراة التي خسرها كلباء قبل 4 أيام بركلات الترجيح أيضاً.

 وكانت مباراة ذهاب دوري الخليج العربي قد انتهت بتفوق كلباء على السماوي بالشامخة بثنائية نظيف دوّنها التشيلي أنتونيو جونيور الذي غادر كشوفات الفريق خلال «الميركاتو» الشتوي الأخير.

وتبدو الرغبة كبيرة وسط المعسكر الأصفر في مواصلة سيطرتهم خلال المواجهات التي تجمعهم بالسماوي هذا الموسم.

وسيخوض لاعبو كلباء مباراة اليوم من أجل تعويض جماهيرهم خروجهم من نصف نهائي الكأس أمام العميد إلى جانب مواصلة الأداء الجيد عبر مسابقة الدوري، والتي وصل فيها النمور إلى المركز التاسع برصيد 26 نقطة، حيث بات الفريق على بعد خطوات من تأمين بقائه مع الكبار للموسم الرابع على التوالي.

ويعد البرازيلي رومولو الغائب الوحيد عن صفوف النمور بسبب الإصابة على مستوى الكاحل.

إرهاق 

بدوره أكد خورخي داسيلفا مدرب فريق الكرة بنادي اتحاد كلباء، معاناة فريقه من الإرهاق قبيل مواجهة بني ياس في الجولة 19 من دوري الخليج العربي، بسبب ضغط المباريات المتواصل.

وأشار إلى أن الوضع الحالي يهدد الفريق ويدعوه إلى «تدوير» اللاعبين وإراحة آخرين مع منح الفرصة للبدلاء، وأعرب عن أمله في استعادة اللاعبين للياقتهم، وأن يكون التركيز حاضراً في مواجهة «السماوي» مع البعد عن الأخطاء واصفاً منافسه بالفريق القوي ويستحق المنافسة على لقب الدوري.

وحول الخسارة أمام النصر قال: لاعبو كلباء تعاهدوا على تجاوز هذه الكبوة وهم لاعبون محترفون ولديهم خبرة كبيرة في التعامل مع المباريات، وأثق أنهم سيكونون في الموعد لتحقيق الفوز.

من جهته قال أحمد عامر لاعب اتحاد كلباء: طوينا صفحة الخسارة الأخيرة والخروج الحزين من الكأس وتركيزنا منصب على المباراة القادمة وهدفنا الاستمرار في تحقيق النتائج الإيجابية على مستوى الدوري، وعدم الاستسلام ونسعى للعودة لسكة الانتصارات من جديد.

عدم الاستسلام

يسعى بني ياس إلى مواصلة انتصاراته ومحاولة خطف المركز الثاني في جدول الترتيب في حالة تعثر الشارقة، إذ يحتل الفريق المركز الثالث برصيد 36 نقطة بفارق نقطة واحدة عن الوصيف، إلى جانب تطلعه للفوز الأول على اتحاد كلباء هذا الموسم.

ويستعيد الفريق جهود البرازيلي المقيم جواو فيكتور وخميس صالح إسماعيل اللذين طردا في مباراة شباب الأهلي في الكأس، كما يعود المدير الفني إيسايلا لقيادة الفريق بعد طرده في نفس المباراة.

وقال إيسايلا مدرب بني ياس: «سنخوض المواجهة الرابعة أمام كلباء هذا الموسم، ولم نستطع الفوز عليهم بعد أن خسرنا على ملعبنا في الدور الأول من الدوري وخرجنا أمامهم من بطولة كأس الخليج العربي، بعد أن عانينا بسبب الأخطاء التي كانت السبب في الخسارة».

وأضاف مازحاً: «خسرنا رغم الأداء الجيد أمام كلباء، ولذلك أتمنى ألا نقدم مستوى جيداً ولكن نحقق الفوز».

وتابع: «يجب ألا نمنح لاعبي كلباء فرصاً سهلة للتسجيل، خاصة وأنه فريق خطير ويلعبون بروح عالية ولا يستسلمون أبداً».

 

طباعة Email