اتحاد الكرة يتقدم لاستضافة تصفيات المونديال في دبي

تقدم اتحاد الكرة أمس رسمياً بطلب إلى الاتحاد الآسيوي لاستضافة المباريات المتبقية للتصفيات المشتركة المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2022 ونهائيات كأس آسيا 2023 لحساب المجموعة السابعة التي تضم منتخبنا وفيتنام وتايلاند وماليزيا وإندونيسيا.

وتقام المباريات بنظام التجمع من 3 - 15 يونيو المقبل وحدد الاتحاد الآسيوي برنامج مباريات المجموعة السابعة بنظام التجمع ويلعب يوم 3 يونيو، تايلاند مع إندونيسيا، والإمارات مع ماليزياـ ويوم 7 يونيو فيتنام مع إندونيسيا، والإمارات مع تايلاند، ويوم 11 يونيو إندونيسيا مع الإمارات، وماليزيا مع فيتنام

ويوم 15 يونيو تايلاند مع ماليزيا، الإمارات مع فيتنام

وكان مقرراً إقامة المباريات في شهري مارس ويونيو وتم تأجيلها بسبب الأوضاع الصحية غير المستقرة في القارة الآسيوية، فيما حدد الاتحاد الآسيوي يوم الإثنين المقبل آخر موعد لاستلام طلبات الاستضافة.

معايير

وقال محمد بن هزام الأمين العام لاتحاد الكرة إن الملف الذي تم تقديمه بشكل رسمي يلبي كل المعايير والشروط والمتطلبات التي حددها الاتحاد القاري سواء ملاعب التدريب والمباريات ومقر إقامة بعثات المنتخبات والحكام ومسؤولي الاتحاد الآسيوي إلى جانب بروتوكول صحي عالي الجودة يضمن سلامة أعضاء الأجهزة الفنية والإدارية واللاعبين والحكام والمنظمين وغيرهم.

مشيراً إلى أن اتحاد الكرة اختار استادي آل مكتوم «نادي النصر» وزعبيل«نادي الوصل» لإقامة المباريات، كما تم اختيار الفنادق وملاعب التدريب بعناية.

وأضاف اتحاد الكرة قام بالتنسيق مع الجهات المختصة بالدولة حول استضافة مباريات التصفيات التي تُمثل أهمية كبرى بالنسبة لمنتخبنا الوطني الذي يطمح للفوز في جميع المباريات لضمان العبور إلى المرحلة الثانية والحاسمة من التصفيات، مشيراً إلى أن مجلس إدارة الاتحاد يحرص على تقديم كل الدعم للأبيض في مشواره بالتصفيات لتحقيق آمال وتطلعات الجماهير الإماراتية.

ثقة

وأعرب بن هزام عن ثقته بقدرة الإمارات على استضافة مباريات المجموعة وهي الأحق بشهادة الجميع لعدة عوامل أهمها أن منتخبنا كان سيخوض ثلاث مباريات على أرضه وواحده خارج أرضه قبل التأجيل فضلا عن الخبرة الكبيرة التي نمتلكها في تنظيم الأحداث الرياضية المختلفة بشكل عام وكرة القدم بشكل خاص،ولعل آخرها نهائيات كأس آسيا 2019 بمشاركة 24 منتخباً للمرة الأولى وقبلها بطولة كأس العالم للأندية نسختي 2017 و 2018.

وتابع: خلال جائحة «كورونا» أثبتنا للجميع قدرتنا على التعامل مع الوضع بشكل مثالي، حيث استضفنا أكثر من 20 منتخباً وفريقاً خاضوا مباريات دولية بموافقة الاتحادين الآسيوي والدولي لكرة القدم.

طباعة Email