العميد على بعد 180 دقيقة من الكأسين وكلباء يودع مرفوع الرأس

النصر عاد من ملعب كلباء ببطاقة التأهل | تصوير – زيشان أحمد

بات النصر ومدربه الأرجنتيني رامون دياز على بعد 180 دقيقة من تحقيق إنجازين كبيرين غير مسبوقين في قلعة العميد، يحدثان في فترة وجيزة، إذا قُدر للفريق التتويج مجدداً بلقب كأس الخليج العربي، الذي أحرزه خلال النسخة الماضية، وسيدافع لاعبو العميد عن هذا اللقب بقوة خلال المباراة النهائية، التي تقام 6 أبريل المقبل، كما أن الأزرق سيتواجد في النهائي الأغلى، حيث كأس رئيس الدولة، والتي تقام في مايو المقبل أمام جاره شباب الأهلي أيضاً.


من جانبه، وصف خورخي داسيلفا مدرب كلباء نهاية المباراة بـ «المؤلمة» وكان يحدونا آمال كبيرة بالوصول للمباراة الختامية، ووصف داسيلفا فريق النصر بـ«المحظوظ» لفوزه عن طريق ركلات الترجيح ولكن أعود وأقول إن فريقي غادر مسابقة الكأس برأس مرفوعة والعميد كان محظوظاً لفوزه بركلات الترجيح، وحزين لعدم الوجود في النهائي الحلم.

طباعة Email