الشارقة يسقط في فخ التعادل أمام الظفرة

سقط الشارقة في فخ التعادل الإيجابي خلال مباراته أمام مضيفه الظفرة التي جمعت الفريقين مساء اليوم لحساب الجولة 17 من دوري الخليج العربي، وأنتهت 1-1، بكر الشارقة عن طريق ويلتون سواريز في الدقيقة 32 ونجح بيدرو كوندي في إدراك التعادل لفريقه من ركلة جزاء إرتكبها ماجد سرور بملامسة الكرة بيده في الدقيقة 42.

بالنتيجة رفع الشارقة رصيده إلى 37 نقطة محافظا على صدارة الترتيب قبل لقاء الجزيرة وبني ياس اليوم، لتصبح صدارته للمنافسة مهددة بواسطة فخر أبوظبي والتي كان قد تربع عليها بجدارة لكنه تعثر في الجولات الثلاث الأخيرة بتعادلين وخسارة، فيما رفع الظفرة رصيده إلى 17 نقطة بالمركز العاشر منهيا بتعادله  سلسلة الهزائم الثلاث الأخيرة التي تعرض لها على التوالي.

وخلال الحصة الأولى من اللقاء قدم الفريقان مستوى دون الوسط غابت عنه الفرص المحققة بإستثناء بعض المحاولات مع أفضلية الشارقة هجوميا والذي نجح في إحراز الهدف الأول عن طريق ويلتون سواريس في الدقيقة 32 والذي رد عليه الظفرة بهدف التعادل في الدقيقة 42 من ركلة جزاء إرتكبها ماجد سرور من ملامسة الكرة ليده، إحتسبها الحكم بعد العودة لتقنية الفيديو وتصدى لتنفيذها بيدرو كوندي الذي نفذها بإتقان.

وتغير الحال في الشوط الثاني الذي شهد مستوى جيدا من الفريقين بحثا عن هدف التقدم، مع إعتماد الشارقة على الأسلوب الهجومي وتراجع الظفرة إلى الدفاع بتكتيك محكم، وأهدر الشارقة عددا من السوانح أبرزها رأسية ويلتون التي مرت جوار القائم وتهديفة بيريرا التي تصدى لها خالد السناني، كما كانت هنالك بعض المحاولات للظفرة منها تهديفة بيدرو كوندي التي ذهبت بعيدا عن الخشباب الثلاث وأخرى للسنغالي ديوب تصدى لها حارس المرمى  وضربة رأسية من مسعود سليمان مرت جوار القائم.

وفي الجزء الأخير من اللقاء كثف الشارقة الذي تفوق في السيطرة من طلعاته الهجومية وسط تراجع من صاحب الأرض الذي لعب على الخروج بـ "نقطة"، ولكن جميع محاولاته باءت بالفشل أمام صمود الدفاع الظفراوي لتنتهي المواجهة بالتعادل الإيجابي بهدف لكل في نتيجة تعتبر خسارة للشارقة المتصدر ومكسب للظفرة الذي عانى في الجولات الماضية من النتائج السلبية.
 

كلمات دالة:
  • الظفرة،
  • الشارقة،
  • دوري الخليج العربي،
  • الجولة 17
طباعة Email