داسيلفا: كلباء مرّ بأيام «عصيبة» عقب سداسية الجزيرة

وصف خورخي داسيلفا مدرب فريق كرة القدم بنادي كلباء الأيام الماضية، التي أعقبت هزيمة فريقه بالستة أمام الجزيرة بـ«العصيبة»، وذلك ليس فقط بسبب النتيجة القاسية، ولكن على مستوى الأداء السلبي للاعبي النمور، الذين لم يكونوا في يومهم أمام رفاق مبخوت.

وأعرب داسيلفا عن أمله بعودة اللاعبين بقوة أمام «الإمبراطور» وتعويض فقدان نقاط مباراة الجزيرة على الرغم من صعوبة المواجهة أمام الوصل المتطور بأدائه اللافت في الجولات الأخيرة، وأضاف: نطمح إلى مسح الصورة السلبية، واستعادة النغمة من جديد محذراً من خطورة الفريق المضيف.

وأرجع المدرب تراجع مستوى الفريق في المباريات الأخيرة للغيابات الكثيرة والمتكررة على مستوى التشكيلة الأساسية، وقال: ظللنا نفتقد في كل مباراة ثلاثة لاعبين أساسيين على أقل تقدير، لذا لم تكن توليفة الفريق ثابتة كما تعودنا عليها، منذ انطلاقة الموسم، كما أن الأجانب الجُدد يحتاجون لبعض الوقت، للتأقلم مع أسلوب الفريق، وننتظر منهم الكثير في قادم المباريات.

وكشف المدرب عن غياب حارسي الفريق الأساسي جمال عبدالله، والاحتياطي يوسف الزعابي، وسيتولى مهمة حراسة المرمى في مباراة الوصل الحارس الثالث خالد البلوشي، وأكد تعافي الثلاثي عمر الخديم، ومحمد سبيل واندرسون من الإصابة، والتحاقهم بالتدريبات بعد غيابهم لأكثر من 20 يوماً.

بدوره أكد عمر الخديم أنهم كونهم لاعبين عاهدوا الجهاز الفني وإدارة النادي على ضرورة تغيير الصورة المغايرة، التي كان عليها النمور أمام الجزيرة، ونسعى إلى تقديم الأفضل وإلى تحقيق الفوز عبر بوابة الإمبراطور، مشيراً إلى أن الوصل يعتبر من الفرق الجيدة، لكننا سندخل هذه المباراة من أجل الفوز، وقال اللاعب إنه يطمح للعودة، للمشاركة مع الفريق في أسرع وقت بعد تماثله للشفاء.

طباعة Email