«العميد» يستعيد النصر والوحدة يعرقل الشارقة

نجح «العميد» في استعادة نغمة «النصر» بتغلبه على خورفكان 2 - 1، أمس باستاد آل مكتوم ضمن منافسات الجولة 15 لدوري الخليج العربي لكرة القدم، وعرقل الوحدة فريق الشارقة «المتصدر» بالتعادل الإيجابي 1 - 1، باستاد آل نهيان فيما تغلب بني ياس على الفجيرة 2 - 1 في الشامخة.

ووصل النصر بفوزه على خورفكان إلى 27 نقطة، وانتظر «العميد» حتى الدقيقة 72 ليفتتح التسجيل بواسطة البرتغالي توزي من تسديدة صاروخية من خارج المنطقة سكنت شباك أحمد ديدا في أول ظهور له مع «النسور»، وتمكن البرازيلي رافائيل جويمارايس «دودو» من معادلة النتيجة لخورفكان من ركلة حرة مباشرة (ق 86) لكن الجزائري مهدي عبيد خطف هدف الفوز للنصر بتسديدة صاروخية في الوقت القاتل (ق 93)، ليقدم أوراق اعتماده في أول ظهور له مع الفريق.


وانتهى الشوط الأول بالتعادل السلبي، وتفوق النصر في الاستحواذ واعتمد خورفكان على الهجمات المرتدة والانتشار الجيد بالملعب ما أوجد صعوبة للاعبي «العميد» في الوصول إلى المرمى، وشهدت الدقيقة 17 أول هجمة خطرة للنصر، حيث تألق الحارس ديدا في إبعاد رأسية تيغالي، فيما رد خورفكان بهجمة أكثر خطورة، انفرد على إثرها إسماعيل الحمادي بالمرمى لكنه تباطأ في التسديد قبل أن يتدخّل إبراهيم عيسى حارس النصر ويتصدى للكرة.

قمة

وحسم التعادل الإيجابي 1-1 قمة الوحدة والشارقة، ليفقد الشارقة نقطتين ثمينتين في صراعه على اللقب، لكنه واصل اعتلاء الصدارة بعدما رفع رصيده إلى 36 نقطة فيما وصل الوحدة إلى النقطة 23.
تقاسم الفريقان شوطي اللقاء بعدما سيطر الشارقة على الشوط الأول وفرض أفضليته على أصحاب الأرض، ونجح لوان بيريرا في ترجمة أفضلية الشارقة مسجلاً الهدف الأول في الدقيقة 30، في المقابل عانى الوحدة كثيراً بسبب أخطاء في توظيف اللاعبين، ولكنه كاد أن يدرك التعادل عن طريق تسديدة من عمر خريبين أنقذها عادل الحوسني ببراعة.


وفي الشوط الثاني تغير الحال وكثف الوحدة ضغطه الهجومي ونجح في السيطرة على مجريات الأمور، تمكن من إدراك التعادل بهدف مطلع الشوط الثاني عن طريق رأسية السوري عمر خريبين.
وشكل الوحدة خطورة واضحة على دفاع الشارقة وسط تألق من عادل الحوسني، فيما حاول الشارقة خطف هدف الفوز في الدقائق الأخيرة ولكن محاولاته لم يكتب لها النجاح لتنتهي المباراة بالتعادل.

نغمة

وفي الشامخة استعاد بني ياس نغمة الانتصارات وقلب الطاولة على الفجيرة وحول تأخره بهدف إلى فوز 2-1 حقق به الفريق 3 نقاط ثمينة رفع بها رصيده إلى 29 نقطة، فيما استمرت معاناة الفجيرة الذي تجمد رصيده عند 7 نقاط.


تقدم الفجيرة عن طريق دوغلاس كوتينهو وتعادل لبني ياس المدافع حسن المحرمي، قبل أن يخطف هداف «السماوي» جواو بيدرو الفوز لفريقه في الدقيقة 78 ليعتلي صدارة الهدافين بالتساوي مع سواريز وكورونادو بـ11 هدفاً.

طباعة Email