الفجيرة والوصل.. الابتعاد عن الضغوط

يحل الوصل ضيفاً على الفجيرة ضمن مباريات ثمن نهائي كأس صاحب السمو رئيس الدولة لكرة القدم وذلك في السابعة و45 دقيقة مساءً، ويسعى الفجيرة إلى رد اعتباره ووضع حدٍ لهزائمه الأخيرة خلال مسابقة دوري الخليج بعد خسارتين أمام الوصل ضيفه اليوم والجزيرة خلال الجولة الماضية.

وشدد الصربي غوران مدرب الفجيرة، على أهمية الفوز، لافتاً إلى أن الفجيرة يحلم بالوصول للمباراة النهائية، ومصافحة راعي الختام، وقال: أمامنا 3 مباريات فقط للوجود في النهائي الحلم، وحضور ليلة المشهد الختامي. وتابع: أتوقع أن يؤدي اللاعبون بأسلوب مختلف عن مباريات الدوري، وسنواجه فريق الوصل الذي نعلم طريقة لعبه جيداً، بعد أن خضنا معه أكثر من مباراة، سواء أكانت ودية أم رسمية.

ملاذ وأمل

ورفض سالم ربيع مدرب فريق الوصل، اصطلاح فريق كبير وآخر صغير في بطولة الكأس، واصفاً مباراة فريقه اليوم مع الفجيرة في دور الـ 16 لبطولة الكأس، بالمهمة، وغير القابلة للقسمة على اثنين، مذكراً بأن مباريات الكأس تختلف شكلاً ومضموناً عن مثيلاتها في الدوري.

ونوه إلى أن الكأس غالباً ما تكون ملاذاً وأملاً قائماً للكثير من الفرق، مشيراً إلى أنه يدرك أن الفجيرة يعاني في الدوري، ولكن تلك المعاناة قد لا تشكل أثراً على الكأس. 

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات