حتا.. «الإعصار» الخامد

مضى عام على آخر فوز حققه فريق حتا منذ صعوده إلى دوري المحترفين في بداية الموسم الماضي، حيث كان آخر فوز للفريق في أواخر نوفمبر العام الماضي على حساب الوحدة في الجولة السابعة لمسابقة كأس الخليج العربي عندما تفوق على «أصحاب السعادة» 3-2، ويعتبر هذا الفوز الأخير بعد إلغاء رابطة المحترفين نتائج مسابقة الدوري للموسم الماضي، ليكمل «الإعصار» عاماً من الخمود بعد فشله في تحقيق أول انتصاراته أمام خورفكان في الجولة الماضية. 

وما زالت عقدة الدقائق الأخيرة تطارد حتا في المباريات، حيث عانى الفريق في الموسم الماضي في الكثير من اللقاءات في الوقت القاتل وكان قريباً من الفوز لولا ضياع المباراة في اللحظات الأخيرة كما حدث في الريمونتادا الأخيرة أمام خورفكان، حيث كان «الإعصار» متقدماً بهدفين وحافظ على تقدمه بهدف مقابل هدفين حتى الدقيقة 88 ولكن في غضون 5 دقائق في الوقت الأخير من عمر المباراة، استقبل هدفين نسفا كل طموحاته في استعادة النغمة المفقودة قبل أكثر من عام. 

ويؤكد المشهد في الموسم الماضي خطورة الدقائق الأخيرة على حتا والتي كلفت الفريق كثيراً بالخروج خاسراً رغم الاستحواذ العالي، منها مباراته في الدوري أمام الشارقة حامل اللقب حيث خرج بتعادل خاسر بسبب استقبال هدفين في الوقت القاتل وغيرها من اللقاءات الأخرى التي تلقى فيها الفريق أهدافاً لم تكتمل بسببها النهايات السعيدة.

كلمات دالة:
  • نادي حتا ،
  • الوحدة ،
  • دوري الخليج العربي
طباعة Email
تعليقات

تعليقات