الشارقة والظفرة.. سباق الصدارة

تدخل مواجهة الشارقة وضيفه الظفرة التي تقام باستاد الشارقة في السادسة من مساء اليوم في انطلاقة الجولة الرابعة لدوري الخليج العربي.

ضمن سباق الصدارة بين كبار جدول الترتيب حالياً، بعد حصول الشارقة على العلامة الكاملة «9 نقاط» والظفرة «7 نقاط»، وقدم الفريقان مستوى مميزاً في أول 3 مباريات.

ويتطلع الشارقة حامل اللقب لمواصلة انتصاراته أمام منافس يبدو عصياً، فاز على عجمان 4-1 وعلى الفجيرة 3-1 وتعادل مع الجزيرة 1-1، ويعول الشارقة على دوافع لاعبيه الكبيرة في المحافظة على اللقب، لا سيما بعد انتصاره السابق على مضيفه العين.

واستعد الشارقة للمباراة بتدريبات يومية تحت إشراف جهازه الفني بقيادة المدرب الوطني عبد العزيز العنبري، ولا توجد أي غيابات في الفريق ويتوقع الدفع بنفس التشكيلة التي بدأ بها الشارقة مباراة العين.

أما الظفرة فيسعى بكل قوة لمواصلة نتائجه الإيجابية في البطولة وحصد 3 نقاط جديدة والمحافظة على سجله خالياً من الخسارة، بعد أن بدأ الموسم الحالي بطريقة مختلفة عن سنواته السابقة في دوري المحترفين محققاً أفضل النتائج في الجولات الثلاث الأولى عبر تاريخه، وأكمل فارس الظفرة تحضيراته للقاء وسط روح معنوية عالية واهتمام إداري كبير.

ويشهد الفريق اليوم عودة مدافعه عصام العدوة ولاعب الوسط الشاب بنجامين بعد أن غابا عن الجولة الماضية بسبب الإيقاف، مع اكتمال جاهزية مسعود سليمان وإبراهيم سعيد فيما يتواصل غياب خالد بطي.

استعدادات

وعلق المدير الفني لفريق الشارقة عبدالعزيز العنبري على استعدادات فريقه للمباراة قائلاً: تحضيراتنا للمباراة جيدة رغم ضيق الفترة بين مباراة العين والظفرة لكننا نتدرب ونواصل تحضيراتنا للمباراة دون مشاكل.

وأضاف العنبري: «مبارياتنا مع الظفرة دائماً ما تكون صعبة خصوصاً في الثلاثة مواسم الأخيرة ودائماً ما يقدمون مستويات جيدة أمامنا ونتوقع أن لا تكون المواجهة سهلة للفريقين خصوصاً والظفرة يقدم مستويات مميزة ويمتلك لاعبين أجانب ومواطنين على مستوى عالٍ هذا الموسم وأثبت في مبارياته في الأسابيع الثلاثة لدوري الخليج العربي أنه خصم صعب لجميع الفرق».

قوة

ومن ناحيته أكد الصربي الكسندر فيلسيوفيتش مدرب الظفرة أن مواجهة الشارقة اليوم من المباريات الصعبة بسبب قوة المنافس وحضوره القوي في المنافسة، ذاكراً أن ذلك لا يلغي حظوظ فريقه في الاجتهاد من أجل الفوز ومواصلة النتائج الإيجابية.

وقال الكسندر: «أحترم الشارقة وأعرف قدراته جيداً، بالتأكيد اللعب أمامه يعتبر اختباراً صعباً، لكننا سنعمل بكل قوتنا من أجل التفوق عليه، خاصة أن الظفرة به أيضاً عناصر جيدة أثبتت قدراتها وحضورها القوي ونجحت في جمع 7 نقاط من 3 مباريات». وعاد مدرب الظفرة وقال إنه يدخل لقاء اليوم باعتباره تحدياً جديداً وقال: صحيح أن الشارقة فريق قوي.

ولكن كل الفرق تستحق الاحترام، ونحن نلعب كل مواجهة بطريقة منفصلة تماماً عن المباريات التي خضناها سابقاً، تفكيرنا الآن ليس في نقاطنا السابقة ولكن في كيفية الحصول على نقاط المباراة التي تنتظرنا، بغض النظر عن الخصم، وبعد الفراغ من الجولة الرابعة نركز على الخامسة تركيزاً كاملاً، هذه هي سياستنا في التعامل.

سالم سلطان: الظفرة منافس عنيد

وصف مدافع الشارقة سالم سلطان، فريق الظفرة بالمنافس العنيد وقال إن فريق الظفرة يقدم مستويات جيدة وشاهدوه في الأسابيع الأولى من الدوري وكان خصماً عنيداً، ولكنهم قادرون على إيقاف خطورة حامل اللقب، والتصدي للهجمات.

وعن الغياب الجماهيري علق سالم بأنهم يفتقدون الأجواء الحماسية التي تكون خلال المباريات وعبر عن اشتياقهم الكبير للدعم والتواجد الجماهيري في المباريات راجياً من الله أن تزول هذه الغمة وتعود الجماهير للمدرجات لترسم أجمل لوحة على المدرجات.

وأضاف قائلا: «المباراة صعبة وعموماً في الدوري لا توجد مباريات سهلة فكل المباريات صعبة وعلينا الدخول إليها بأقصى درجات التركيز والانضباط، عدنا من مباراة صعبة خارج ملعبنا أمام العين وشرعنا في التدريب مباشرة نسبة للبرنامج المضغوط للمباريات ببطولة الدوري وأعتقد أننا في وضع بدني وفني جيد ونتطلع لتقديم مباراة جيدة والخروج بنقاط المباراة كاملة».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات