عبدالله حسن: الإحلال والتجديد أبرز ملامح الافتتاح

صورة

أكد عبدالله حسن مدير التطوير والتدريب والخبير الفني المعتمد من الاتحادين الدولي والآسيوي، أن عملية الإحلال والتجديد كانتا أبرز ملامح افتتاح انطلاقة الموسم الكروي الجديد والجولة الأولى من كأس الخليج العربي، حيث استغل معظم المدربين فرصة غياب اللاعبين الدوليين سواء من المواطنين أو الأجانب ومنحوا الفرصة لعدد من اللاعبين الشباب الذين سيكون لهم مستقبل خلال الفترة المقبلة، وعلى سبيل المثال حمد شاكر لاعب العين وراموس لاعب الجزيرة، ولكن مثل هذه المواهب بحاجة لمزيد من الوقت والعمل.

وأضاف، أن المستوى الفني وإيقاع بداية الموسم، لم يخرج عن المستوى الفني لانطلاقة كل عام، على الرغم من الظروف التي مرت بها الفرق بسبب جائحة كورونا وتوقف النشاط الرسمي لمدة تقارب الشهور السبعة، ومع ذلك أحسنت الفرق الاستعداد ولعبت عدداً من المباريات الودية التي ساهمت في تجهيز اللاعبين، ولذلك شاهدنا معدل اللياقة جيداً، رغم طول فترة الإيقاف الرسمي، ولكن الأندية أحسنت استغلال فترة الإعداد المحلية في تجهيز لاعبيها بشكل جيد.

بصمة

وعن رأيه في مستوى اللاعبين الأجانب والمقيمين قال: خلال الفترة الماضية غادر عدد من اللاعبين الأجانب للانضمام إلى صفوف منتخبات بلدانهم، ولذلك من الصعب الحكم على مستواهم من جولة واحدة، والأمر نفسه ينطبق على اللاعبين المقيمين الذين شاهدنا بصمات فنية لهم كعمل فردي، ولكنهم بحاجة لمزيد من العمل الفني والوقت لتقديم المستوى الذي نتمناه منهم.

فوز

وعن الفوز الكبير الذي حققه خورفكان على العين بأربعة أهداف مقابل هدف، أكد أنه من الصعب القول إن خورفكان يعتبر ظاهرة في الجولة الأولى، خاصة مع قدوم مدرب جديد من الصعب عليه تغيير أداء وشكل الفريق من جولة واحدة، ولكن الفريق استغل حالة التذبذب التي يمر بها فريق العين وحقق فوزاً مستحقاً ويحسب لخورفكان إصراره على الفوز وعدم الرهبة من اسم المنافس.

منطق

وفيما يتعلق بفوز كلباء على الجزيرة وبني ياس على حتا والفجيرة على عجمان وتعادل الظفرة مع شباب الأهلي قال عبدالله حسن: فوز بني ياس وكلباء والفجيرة لأنهم لعبوا «بالمنطق» وفق قدرات وإمكانات لاعبيهم، لذلك حققوا الفوز المستحق، والظفرة لا يزال بفكر وعمل رازوفيتش المدرب السابق وعمله راسخ في عقلية اللاعبين الذين قدموا أداءً طيباً أمام شباب الأهلي، حتى عند تعرض مرماهم لهدف لم يرتبكوا وصمموا على إدراك التعادل، أما عن عجمان وحتا فكان العمل الفني لهما يفوق قدرات وإمكانات اللاعبين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات