شباب الأهلي وخودرو لقاء التمسّك بالأمل

يستأنف شباب الأهلي مشواره في دور المجموعات بدوري أبطال آسيا لكرة القدم، بلقاء فريق شاهر خودرو الإيراني، على ملعب استاد الجنوب، في السابعة من مساء اليوم بتوقيت الإمارات، ضمن الجولة الثالثة للمجموعة الثانية، وهو اللقاء الأول الذي يجمع بين الفريقين، وسيكون حاسماً بشكل كبير في رسم مستقبل «فرسان دبي» في البطولة القارية الأهم على صعيد الأندية. وتجرى المباراة، في ظل ظروف استثنائية، فرضتها الإجراءات الاحترازية الطبية لمواجهة تفشي فيروس «كورونا»، ولذا، تقام البطولة بنظام التجمع، بدلاً من نظام مباراتي ذهاب وعودة على ملعب طرفي المباراة، وليقام اللقاء الثاني بين الفريقين الخميس المقبل، ضمن المجموعة نفسها.

الهروب

يسعى شباب الأهلي إلى تحقيق الفوز اليوم، للهروب من المركز الثالث قبل الأخير في ترتيب المجموعة، والذي يحتله الفريق بدون نقاط، وبفارق الأهداف عن شاهر خودرو في المركز الرابع، وللتمسك بأمل التأهل إلى دور الــ 16، رغم الفارق الكبير بينه وبين باختاكور الأوزبكي والهلال السعودي، بالمركزين الأول والثاني برصيد 6 نقاط.

وكان شباب الأهلي، قد خسر الجولتين الأولى والثانية من تصفيات المجموعة الثانية، بنتيجة واحدة، 1-2 أمام مضيفه باختاكور، وضيفه الهلال في دبي، ولم يعد أمام الفريق سوى تحقيق الفوز في المباريات الأربعة المتبقية من البطولة، مع انتظار خدمة نتائج المنافسين، خاصة في المواجهات المباشرة، والتي سيكون أولها في العاشرة من مساء اليوم، بلقاء الهلال مع باختاكور.

فوارق

بالتأكيد، هناك فوارق بدنية وفنية كبيرة، تصب لمصلحة المنافسين لشباب الأهلي في المجموعة، خاصة الهلال وباختاكور، مع مشاركتهم في مباريات رسمية محلية قوية، في الوقت الذي اقتصرت تحضيرات «فرسان دبي» على المعسكرات الداخلية، والمباريات الودية، بعد تأجيل انطلاقة الموسم الجديد من أوائل سبتمبر الحالي إلى أكتوبر المقبل.

ويفتقد شباب الأهلي خلال التصفيات الآسيوية، لاعبه البرازيلي ليوناردو، والذي تعرض للإصابة في أنكل القدم، ولذا، قام النادي بقيد الإسباني بيدرو كوندي، بديلاً له في اللحظات الأخيرة، قبل إرسال القائمة الآسيوية، كما يتوقع مشاركة المدافع يوسف جابر، مرتدياً قناع الوجه، بعد إجرائه جراحة في الأيام الماضية، لعلاج كسر في الأنف، تعرض له خلال مباراة شباب الأهلي والعين الودية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات