الظفرة يوزع الحقائب الإدارية

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

وزّع مجلس إدارة نادي الظفرة الحقائب الإدارية في أول اجتماع له مساء أول من أمس بعد إعادة تشكيله الجديد برئاسة حمد خميس المنصوري، وخرج الاجتماع بتكليف جابر علي المرر بمنصب نائب رئيس المجلس، وأحمد عمران القبيسي رئيساً لشركة كرة القدم، وعيسى سيف المزروعي رئيس شركة الألعاب الرياضية، ومبارك عبيد المنصوري رئيساً لشركة الاستثمار، وحميد جمعة الرميثي للاستراتيجية واستمرارية الأعمال.

من جانبه شدد رئيس مجلس إدارة الظفرة على أهمية مواصلة العمل الجاد من أجل تحقيق كافة الطموحات خلال الفترة المقبلة، ذاكراً أنهم في مجلس الإدارة سيعملون على مضاعفة المكتسبات والإنجازات التي تحققت سابقاً، مقدماً شكره لكل من خدم النادي بإخلاص ولزملائه أعضاء المجلس السابق، وأبان المنصوري أن الاجتماع الأول لمجلس الإدارة كان متميزاً وتم خلاله توزيع الأعباء، مشيراً إلى أن جميع أعضاء المجلس عازمون على تقديم أقصى ما عندهم حتى تتواصل مسيرة النجاح إلى الأفضل.

رحيل

وفي سياق مختلف أكد أحمد عمران القبيسي رئيس شركة الظفرة لكرة القدم أن ناديه وافق على طلب الوحدة بانتقال الصربي فوك رازوفيتش لتدريب «أصحاب السعادة» تقديراً للعلاقة القوية التي تربط الناديين، ذاكراً أن المدرب الصربي أبدى رغبته في الرحيل، وأضاف: رأينا أن الصفقة فيها مصلحة لكل الأطراف ولذا تجاوبنا مع رغبة المدرب الذي قدم مجهوداً كبيراً مع الفريق خلال الموسمين الماضيين.

وعن تأثير رحيله قال: المؤكد أن الاستقرار مهم وأن رحيله له سلبيات وإيجابيات، وسنعمل على اختيار مدرب عن طريق اللجنة الفنية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات