الحياة تعود إلى ملاعب الإمارات غداً بعد توقف 173 يوما

تعود الحياة إلى ملاعب كرة القدم الإماراتية بعد توقف دام 173 يوما بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد عندما تنطلق غداً الخميس مسابقة كأس الخليج العربي خلف أبواب موصدة ووسط بروتوكول طبي صارم.

وتقام الخميس ثلاث مباريات ضمن المرحلة الأولى، تجمع اتحاد كلباء مع الجزيرة، وشباب الأهلي مع الظفرة، والفجيرة مع عجمان، وتستكمل الجمعة بلقاءات حتا مع بني ياس، والعين مع خورفكان، والوحدة مع الوصل.

وتوقف نشاط كرة القدم في الإمارات منذ 15 مارس الماضي، قبل أن يقرر اتحاد الكرة في 14 يونيو إلغاء الدوري بعد استكمال 19 مرحلة منه، ونهائي مسابقة الكأس الذي كان سيجمع العين مع الظفرة.

ووحدها مسابقة كأس الخليج العربي كانت استكملت، وأقيمت مباراتها النهائية في 17 يناير قبل تفشي فيروس كورونا المستجد في الإمارات، واحرز النصر لقبها بفوزه على شباب الأهلي 2-1.

وستكون العودة من بوابة المسابقة نفسها بإقامة مرحلة واحدة منها والتي ستكون تحضيرية لانطلاق الدوري في التاسع من سبتمبر الحالي.

وستقام مباريات كأس الخليج العربي وجميع منافسات موسم 2020-2021 بغياب الجمهور حتى اشعار اخر، وسط بروتوكول طبي صارم واعتماد اجراءات تعقيم تشمل غرف تبديل الملابس، والكرات، وقوائم المرمى، ورايات الزوايا الركنية، ولوحات التبديلات.

كما فرض البروتوكول ارتداء المتواجدين في الملعب للكمامات الطبية، ما عدا اللاعبين المشاركين في الاحماء والمباراة، وحكام الساحة، وتم الطلب من اللاعبين تجنب المعانقة المعتادة خلال الاحتفال بتسجيل الأهداف، وتبادل القمصان.

كلمات دالة:
  • دوري الخليج العربي،
  • رابطة المحترفين الإماراتية،
  • كأس الخليج العربي،
  • كوفيد -19،
  • فيروس كورونا
طباعة Email
تعليقات

تعليقات