3 نجوم يسرقون الكاميرات بألوان جديدة

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

مع غياب الجماهير عن مدرجات مباريات الجولة الافتتاحية لكأس الخليج العربي، ستكون كاميرات التلفزيون، هي عيون المشجع في تلك المباريات، ومن خلالها ستبحث الجماهير عن النجوم الثلاثة البرازيليين لوفانور وكارلوس إدواردو وجواو بيدرو، والذين يظهرون للمرة الأولى بألوان أندية أخرى، بخلاف أنديتهم التي تعودنا على رؤيتهم يلعبون بين صفوفها.

وهؤلاء النجوم، يتوقع أن يشكلوا إضافة مهمة مع فرقهم الجديدة، ويصنعوا الفارق، خاصة مع تغيير نظام البطولة لتقام بنظام خروج المغلوب من مجموع مباراتين ذهاب وإياب، من الدور الأول وحتى الدور قبل النهائي، وهو ما يمثل حافزاً أكبر أمام اللاعبين، لتقديم أقصى ما لديهم من جهد، مع العلم بأن جولة الإياب للدور الأول، ستقام يوم 2 أكتوبر المقبل.

لوفانور

بعد قضائه 6 مواسم كاملة مع الشباب، ثم مع شباب الأهلي، الكيان الجديد الذي ظهر عام 2017، بقرار دمج بين أندية الشباب والأهلي ودبي، يظهر البرازيلي الأصل، المولدوفي الجنسية، هنريكي لوفانور، بقميص الوحدة «العنابي» في الموسم الجديد، بعد تعاقده مع النادي العاصمي لمدة موسم واحد، بعد نهاية تعاقده مع شباب الأهلي. ويملك لوفانور، مسيرة جيدة مع شباب الأهلي، وخبرة كبيرة، جمعها على مدار سنواته الست مع الكرة الإماراتية، ولذا، سيكون محط اهتمام المشجعين أمام شاشات التليفزيون، لمعرفة ما يمكن أن يقدمه مع ناديه الجديد الوحدة، والذي لديه مباراة صعبة للغاية أمام الوصل بعد غد الجمعة، على ملعب استاد آل نهيان بأبوظبي.

بيدرو

تألق البرازيلي جواو بيدرو، مع الظفرة في الموسم الأخير، وقاده إلى الوصول للمباراة النهائية لكأس صاحب السمو رئيس الدولة، قبل أن تلغى المسابقة، وشارك معه في 23 مباراة، وسجل خلالها 15 هدفاً، ومنها 17 مباراة و12 هدفاً في دوري الخليج العربي. وكان طبيعياً أن يلفت بيدرو (27 سنة)، الأنظار، ويحظى باهتمام الكثير من الأندية، حتى تمكن بني ياس مع التعاقد معه على سبيل الإعارة لمدة موسم واحد، وسيكون ظهوره للمرة الأولى بألوان «السماوي» أمام حتا بعد غد الجمعة، وبالتأكيد ستكون عيون الكاميرات مركزة بشدة على ما يمكن أن يصنعه هذا المهاجم الموهوب إلى جانب زملائه الجدد.

إدواردو

حاول شباب الأهلي كثيراً، التعاقد مع البرازيلي كارلوس إدواردو، إلا أن إصرار اللاعب وناديه السابق الهلال، على إكمال التعاقد بينهما حتى النهاية، حال دون انتقاله إلى صفوف «فرسان دبي»، قبل أن ينجح شباب الأهلي منذ أسابيع قليلة، في إتمام صفقة انتقال حر للتعاقد مع إدواردو بعد نهاية عقده مع «الزعيم» السعودي. ويعتبر إدواردو، الصفقة الأبرز للأندية الإماراتية على صعيد التعاقد مع لاعب أجنبي من خارج الدولة، ويتوقع الكثيرون أن يكون إضافة قوية لـ «فرسان دبي».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات