إبراهيم سعيد: الظفرة تحت «الضغط»

قال إبراهيم سعيد اليعقوبي الظهير الأيسر للظفرة، إن النتائج التي حققها فريقه في الموسم الماضي بهزيمة كل الكبار في بطولة الدوري، وبلوغ نهائي كأس رئيس الدولة، تضاعف مسؤولية فريقه في الموسم الحالي وتضعه تحت «الضغط» لتحقيق الأفضل، مؤكداً أن اللاعبين سيكونون على قدر التحدي في ظل الدعم الذي توفره إدارة النادي والجهد المبذول من قبل الجهاز الفني حالياً لتنفيذ فترة إعداد نموذجية.

وأشار إلى أن الإعداد الذي يخضع له فريقه حالياً كشف عن رغبة زملائه في مواصلة التألق وتقديم موسم قوي، مؤكداً أنهم يعلمون أن مهمة الفريق ستكون صعبة قياساً بالتحديات التي تنتظرهم، وأضاف: أعتقد أن زملائي اللاعبين يدركون هذه الحقيقة لذلك يجتهدون في التدريبات ويبذلون قصارى جهدهم لتحقيق النجاح في هذا الموسم عبر مختلف المنافسات.

وعبر ظهير الظفرة عن حزنه لعدم إكمال النسخة الأخيرة من منافسة كأس رئيس الدولة بإلغاء المباراة الختامية التي كان يفترض أن تجمعهم بالعين، مؤكداً أنهم كانوا يأملون أداء المباراة ونيل شرف التتويج بالكأس الغالية، وقال: سنعمل على تحقيق هذا الإنجاز في النسخة المقبلة بعد أن تمكنا من بلوغ النهائي مرتين على التوالي، في المرة الأولى خسرنا أمام شباب الأهلي وفي المرة الثانية لم تقم المباراة الختامية أما الثالثة فإن البطولة ستكون من نصيبنا بإذن الله.

تدريبات متواصلة

وعن مدى جاهزيته الشخصية للموسم الجديد، قال إبراهيم سعيد إنه ظل في حالة تدريبات متواصلة خلال فترة توقف النشاط في الموسم الماضي بسبب فيروس كورونا، ذاكراً أنه عمل على الاستفادة من هذه الفترة ورفض التوقف حتى يحافظ على لياقته البدنية ووزنه، وأضاف: كنت أؤدي تدريبات يومية منتظمة لأنني أدرك خطورة التوقف بالنسبة للاعب كرة القدم وأهمية الاجتهاد، وقد ساعدني انتظامي في التدريبات خلال فترة الإعداد الحالية بالانسجام سريعاً مع التمارين القوية.

رحيل الخماسي

وأكد ظهير الظفرة أن فريقه لن يتأثر برحيل خمسة من العناصر الأساسية خلال فترة التعاقدات الصيفية الحالية، ذاكراً أن الظفرة زاخر بالنجوم والأسماء الموجودة القادرة على سد النقص ومواصلة مسيرة النجاح.

وعبر إبراهيم سعيد عن احترامه للعناصر التي غادرت كشوفات النادي إلى أندية مختلفة وقال: بالتأكيد رحيلهم يمثل خسارة، جميعهم قدموا مستويات متميزة وبرزوا مع الفريق بشكل جيد وهذا جعلهم محل طلب بقية الأندية المنافسة، على المستوى الشخصي أتمنى لهم التوفيق وأثق في أنهم سيشكلون إضافة كبيرة للفرق التي انضموا إليها.

واستطرد ظهير الظفرة قائلاً: هنالك العديد من الأسماء التي تنتظر الفرصة لإثبات وجودها ونيل ثقة الجهاز الفني، لذلك لا أرى أن مستوى الظفرة يمكن أن يتراجع خاصة أن النادي له أسلوبه الخاص في اللعب ويقوده جهاز فني قادر على خلق توليفة جديدة مع وضع طريقة اللعب التي تناسب إمكانات اللاعبين ليواصل الظفرة تطوره ومنافسته القوية في كافة البطولات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات