«فيفا».. قرار مفاجئ يربك استعدادات «الأبيض»

أصاب قرار الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) أمس، بعدم إقامة مباريات دولية للمنتخبات الوطنية إلا في قارة أوروبا في خطوة لتفادي سفر اللاعبين وسط انتشار «كورونا»، برنامج منتخبنا الوطني الأول بالمزيد من الارتباك، خاصة بعد أيام قليلة من قرار سابق بتأجيل مباريات التصفيات الآسيوية المشتركة والمؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2022، وكأس آسيا 2023.

وبات شبه مؤكد، إلغاء مباراة منتخبنا الوطني الأول ونظيره الأردني التي كانت مقررة يوم 4 سبتمبر المقبل، خلال معسكر «الأبيض» الداخلي الذي كان مقرراً مطلع الشهر المقبل، وهي المباراة الوحيدة الودية الجادة التي كانت مقررة في برنامج منتخبنا تحت قيادة مديره الفني الجديد الكولومبي خورخي بينتو، بعدما تم إلغاء مباراة «الأبيض» ومنتخب طاجيكستان التي كانت مقررة أيضاً خلال معسكر سبتمبر 2020.

وينتظر خلال الأيام المقبلة أن تعقد لجنة المنتخبات الوطنية باتحاد الكرة، اجتماعاً مهماً لإجراء التعديلات المطلوبة على برنامج الإعداد وفق التغييرات الطارئة التي فرضها قراري الاتحاد الدولي للكرة (فيفا)، بسبب استمرار الإصابات بفيروس كورونا المستجد في أغلب دول العالم بمختلف القارات، إلى جانب اجتماعات أخرى متوقعة من قبل رابطة المحترفين، لإجراء التعديلات على المسابقات المحلية لتتناسب مع برنامج «الأبيض» بعد تعديله.

كان منتخبنا الوطني الأول لكرة القدم، قد اختتم معسكره الخارجي الذي أقيم في العاصمة الصربية بلغراد للفترة من 5 إلى 18 أغسطس الجاري، استعداداً للتصفيات المشتركة المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2022، ونهائيات كأس آسيا 2023، والذي خاض «الأبيض» خلال المعسكر مجموعة من التدريبات على فترتين صباحية ومسائية، إلى جانب محاضرات يومية حسب البرنامج الذي وضعه الجهاز الفني بقيادة بينتو.

وشهد معسكر صربيا، خوض تجربة ودية وحيدة أول من أمس، أمام إندجيجا، أحد فرق دوري الدرجة الثانية في صربيا وانتهت بفوز منتخبنا 2-3، وسجل أهداف «الأبيض» كل من علي مبخوت من ضربة جزاء، وفابيو دي ليما وعلي صالح، وحرص بينتو على خوض المباراة بتشكيلتين مختلفتين على مدار الشوطين، لمنح الفرصة أمام أغلب العناصر الموجودة في صفوف المنتخب.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات