أندية تطارد حلم اللقب المفقود

في 3 سبتمبر المقبل، تتجدد المنافسة بين أندية المحترفين على الألقاب المحلية الأربعة، وهي دوري الخليج العربي، كأس الخليج العربي، كأس صاحب السمو رئيس الدولة، وكأس سوبر الخليج العربي، وهناك أندية لم يسبق لها التتويج، وهناك أندية أخرى تعاني «الحرمان» من ألقاب البطولات المحلية منذ سنوات طويلة، وربما يمتد الأمر إلى مواسم الهواية قبل تطبيق الاحتراف على كرة القدم الإماراتية موسم 2008 - 2009.

الدوري

انطلق الدوري الإماراتي موسم 1973 - 1974، وحمل الشارقة لقبه الأول، وهو اللقب الذي لم يسبق أن توج به 7 أندية من المشاركين في الدوري الإماراتي الموسم المقبل، وهي حتا، الفجيرة، اتحاد كلباء، عجمان، خورفكان، الظفرة وبني ياس، لينحصر اللقب طوال تاريخ المسابقة بين أندية العين الذي فاز به 13 مرة، وشباب الأهلي وفاز به 10 مرات 7 منهم باسم الأهلي قبل الدمج، و3 للشباب، والوصل توج به 7 مرات، والشارقة 6 مرات، والوحدة 4 مرات، والنصر 3 مرات، والجزيرة مرتين.

والنصر هو أكثر الأندية التي تتطلع بشدة إلى الفوز بدرع الدوري هذا الموسم، بعد غياب طويل جداً وصل إلى 34 عاماً، إذ كانت المرة الأخيرة التي توج بها «العميد» بلقب الدوري موسم 1985 - 1986، ويليه الوصل الغائب عن البطولة 13 عاماً، وكان لقبه الأخير في موسم 2006 - 2007، والوحدة 10 سنوات، ولقبه الأخير بالدوري موسم 2009 - 2010، مع العلم أن الموسم الأخير للبطولة في 2018 - 2019، توج الشارقة بدرع الدوري بعد غياب 23 عاماً، وكان تتويجه بالدرع قبل الأخير موسم 1995 - 1996.

الاحتراف

أما منذ تطبيق الاحتراف على الكرة الإماراتية، فنادي شباب الأهلي، لم يفز بدرع الدوري باسمه الجديد، ولكنه توج به المرة الأخيرة عندما كان يعرف بالنادي الأهلي أي منذ 4 سنوات، إذ كان لقبه الأخير موسم 2015 - 2016، ويسبقه الوحدة في سنوات الغياب، والتي وصلت إلى 10 سنوات، بعدما توج بالنسخة الثانية من دوري المحترفين، والجزيرة 3 سنوات بلقب أخير موسم 2016 - 2017، وأخيراً العين الغائب مدة عامين، إذ كان لقبه الأخير موسم 2017 - 2018.

كأس المحترفين

انطلقت بطولات كأس الخليج العربي 2008 - 2009، وخلال تاريخها القصير، لم يسبق أن توج بكأس المحترفين، 7 أندية من المشاركين في مسابقة الموسم المقبل، وهي الوصل، حتا، الفجيرة، اتحاد كلباء، خورفكان، الظفرة وبني ياس، فيما انحصرت الألقاب على شباب الأهلي 5 مرات، 4 منهم للأهلي باسمه السابق قبل الدمج والشباب بلقب واحد، ونال اللقب مرتين كل من الوحدة، والنصر، ومرة واحدة كل من عجمان، الجزيرة، والعين.

ويعد العين الأكثر غياباً عن منصة تتويج كأس المحترفين مدة 11 سنة، بعدما توج بطلاً للنسخة الأولى موسم 2008 - 2009، ويليه الجزيرة الغائب 10 سنوات، إذ نال لقبه الوحيد موسم 2009 - 2010، وعجمان 7 سنوات، بنيله اللقب موسم 2012 - 2013، والوحدة عامين بفوزه بلقبه الثاني موسم 2017 - 2018، فيما كان النصر آخر المتوجين باللقب في موسم 2019 - 2020.

وأقيمت النسخة الأولى من كأس صاحب السمو رئيس الدولة لكرة القدم موسم 1974 - 1975، وتوج بها الأهلي (شباب الأهلي حالياً)، ونظام تلك البطولة يختلف عن مسابقات المحترفين، كونه يسمح بمشاركة أندية الدرجة الأولى مع أندية المحترفين، وبالتالي هناك قائمة طويلة من الأندية التي لم يسبق أن توجت بـ«الكأس الغالية»، فيما نال 12 نادياً شرف الفوز بها، وهي شباب الأهلي 13 مرة، منها 8 مرات تحت اسم الأهلي و4 للشباب، وبعد الدمج مرة واحدة بالاسم الجديد.

ونال الشارقة اللقب 9 مرات، منها مرة وحيدة للشعب قبل الدمج في 2017، ثم العين 7 مرات، والنصر 4 مرات، والجزيرة 3 مرات، وكل من الوحدة والوصل مرتين، والإمارات وبني ياس وعجمان مرة واحدة، ومع انطلاقة الموسم الجديد للمحترفين، يكون نادي عجمان الأطول غياباً عن منصة تتويج كأس صاحب السمو رئيس الدولة، بعد مرور 36 سنة على فوزه بلقبه الوحيد عام 1984. ويليه بني ياس الغائب 28 سنة، بعد فوزه بلقبه الوحيد عام 1992، والشارقة 17 سنة، وكان لقبه الأخير عام 2003، والوصل 13 سنة بلقب أخير عام 2007، والنصر 5 سنوات بلقب أخير عام 2015، ثم الجزيرة 4 سنوات وكان لقبه الأخير عام 2016، فيما غاب نادي الإمارات عن اللقب الغالي طوال 10 سنوات، بعدما توج بلقبه الوحيد عام 2010، مع العلم أنه ينافس في الموسم المقبل، ضمن دوري الدرجة الأولى.

السوبر

تعد كأس السوبر، الأحدث في قائمة المسابقات المحلية التي تشارك فيها الفرق الأولى في أندية المحترفين، مع العلم أنه أقيمت نسخ سابقة من البطولة في زمن الهواية وبشكل غير منتظم حتى تطبيق نظام الاحتراف، وشباب الأهلي الأكثر فوزاً بتلك البطولة برصيد 4 مرات في زمن الاحتراف، ويليه كل من الوحدة والعين 3 كؤوس، والإمارات والشارقة مرة واحدة، وستكون فرصة زيادة غلة الألقاب من تلك البطولة، متاحة فقط لفريقي شباب الأهلي والشارقة طرفي مباراة كأس السوبر للموسم المقبل 2020 - 2021، مع العلم أن شباب الأهلي يغيب عن اللقب منذ 4 سنوات، عندما توج به عام 2016، فيما كان الشارقة آخر المتوجين بالكأس في موسم 2019 - 2020.

آسيا

على الصعيد القاري، تمثل أندية الشارقة وشباب الأهلي والعين والوحدة، الإمارات في دوري أبطال آسيا في النسختين الحالية 2020 والمقبلة 2021، واللقب القاري لم يسبق أن توج به سوى العين من أندية الدولة عام 2003، ما يعني غيابه عن أنديتنا طوال 13 عاماً، وبالتالي رباعي المحترفين المنافس في دور المجموعات في النسخة الحالية، مطالب بتحقيق آمال وأحلام الجماهير الإماراتية ببطولة قارية مهمة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات