«فخر أبوظبي».. تخفيض الأجانب وتعزيز «المقيمين»

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

ألمح أحمد سعيد مشرف الفريق الأول لكرة القدم بنادي الجزيرة، خلال تصريحات إعلامية، بأن شركة كرة القدم لا تشغل بالها كثيراً بشأن استيفاء 4 أجانب، في ظل وجود كوكبة من اللاعبين المواطنين.

وتصعيد بعض الوجوه الجديدة من المراحل السنية للنادي، مع تفعيل أدوار اللاعبين المقيمين، وتفيد متابعات «البيان الرياضي» بأن 4 لاعبين مقيمين يخضعون للتجريب والتقييم لم يعلن النادي عن هويتهم.

وفي حال استيفاء الاختبارات اللازمة، سينضمون إلى الفريق، كورقة بديلة رابحة للمحترفين الأجانب في حال عدم استيفاء الأجانب الأربعة، التي تتنافس وتتصارع أنديتنا على ضمهم خلال «الميركاتو» الصيفي الجاري.

وأوضح أحمد سعيد أن «فخر أبوظبي» في المواسم الثلاثة الماضية، كان اعتماده ضعيفاً على الأجانب، مع بروز دور مهم وحيوي للمواطنين.

مشيراً إلى أن لقب الدوري التاريخي الذي توجه به الفريق موسم 2017، تحقق بوجود اثنين محترفين أجانب فقط هما المغربي مبارك بوصوفة، والكوري بارك، وذلك بداعي الإصابات، وأن شبح الإصابات لازم المغربي مراد باتنا، والبرازيلي كينو، في الموسم الملغي، مما جعل النادي يخضع كينو لرحلة علاج في إسبانيا، ومتابعة لإصابة باتنا، والتي حرمت الفريق لجولات عديدة لخدمات الثنائي.

ولفت أحمد سعيد إلى أن النادي لم يوفق في اختيار الأجانب خلال الموسمين الماضيين، وأن الاختيار، ربما يتبعه سوء حظ، حيث تعاقد النادي مع باتنا وكينو وهما اسمان كبيران، لكن لسوء التوفيق تعرضا للإصابة.

وأوضح مشرف فريق الكرة بأن المدرب مارسيل كايزر سعيد بالتحاق نجوم الفريق في معسكر المنتخب الوطني، المختتم في مدينة العين، استعداداً لخوض التصفيات المشتركة، كأس العالم 2022، وكأس آسيا 2023.

مشيراً إلى تدرب اللاعبين مع المنتخب الوطني بنظام التدرب الجماعي، جيد، وبعكس تدرب فريق الجزيرة بنظام المجموعات تماشياً مع التدابير الاحترازية المعتمدة من رابطة المحترفين واتحاد الكرة.

عودة

من ناحية أخرى ظهر موهبة نادي الجزيرة الشاب أحمد ربيع في التدريبات الجماعية للفريق، واستيفاؤه لرحلة علاج استغرقت عاماً كاملاً، بين التدخل الجراحي، والإعداد النفسي والذهني، وكان المهاجم الشاب قد اصطدم بعمود إنارة خلال مباراة ودية لفريقه، أمام الإمارات، على أحد الملاعب الفرعية لاتحاد الكرة الموسم الماضي، ونشر أحمد سعيد المشرف الفني للفريق فيديو قصيراً يظهر فيه ربيع مشاركاً في التدريبات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات