كانيدا: أسعى لترك بصمة في خورفكان

أكد الإسباني راؤول كانيدا مدرب خورفكان سعيه لترك بصمة في فريقه الجديد، وتحقيق حُلم البقاء مع كبار دوري الخليج العربي مع نهاية الموسم الكروي المقبل. وقال: إدارة خورفكان وضعتني أمام تحدٍ وأتمنى أن أكون على قدر الثقة وأقفز بالفريق إلى تحقيق مراكز متقدمة ضمن ترتيب المسابقة.

وأشار كانيدا إلى أنه تم التشاور معه في ما يتعلق بالمحترفين الأجانب، وذلك بشأن تجديد عقود الثلاثي برونو ولوبيز ودودو، إلى جانب التامين على التعاقد مع الكولومبي أورلاندو بييرا.

وكشف المدرب خلال المؤتمر الصحفي التقديمي، والذي أقيم «عن بعد»، أمس، عن تلقيه أكثر من عرض خلال الفترة الماضية، لكنه فضل عرض خورفكان لجدية مفاوضات شركة كرة القدم بالنادي، برئاسة خليل غانم بعد أن تم التواصل مراراً معهم عبر تقنية الاتصال المرئي، والاتفاق على شروط العقد وأكد كانيدا أن الإمارات تعد من أفضل الدول والأماكن التي يمكن العمل فيها خلال فترة جائحة كورونا.

وقال كانيدا: شرف كبير أن أعود من جديد للدوريات الخليجية ذات القاعدة الجماهيرية الكبيرة، بعد أن أشرفت من قبل على تدريب فريقي النصر والاتحاد السعوديين، لافتاً إلى أنه لن يعاني كثيراً عندما ينطلق دوري الخليج العربي، فضلاً عن امتلاكه الخبرة الكافية في مجال عمله خصوصاً في دوريات الخليج.

كما أعرب المدرب عن أمله بأن يذكره جمهور خورفكان بالخير، بعد سنوات من الآن عندما ينجح في تحقيق الأحلام والطموحات لجماهير الخور.

دافع

بدوره عبر اللاعب الكولومبي أورلاندو بييرا عن سعادته بارتداء قميص خورفكان، مشيراً إلى أنه سيقدم كل ما لديه من أجل فريقه الجديد، مشيداً في ذات الوقت بالحفاوة والترحاب والقبول الذي وجده منذ مجيئه قبل أيام لخورفكان.

وأشار اللاعب إلى أن وجود المدرب الإسباني كانيدا يمثل أكبر دافع له في تقديم العطاء، وسيقوم بالاستفادة من خبرات ومقدرات المدرب، الذي يجيد اللغة ذاتها التي يتكلم بها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات