التميمي: رفضت عروضاً مغرية لعيون الفجيرة

أكد الحارس عبدالله التميمي الملقب بـ «بوفون» تجديد عقده مع الفجيرة موسماً، موجهاً الشكر للشيخ مكتوم بن حمد الشرقي، رئيس نادي الفجيرة الداعم الأول لـ«الذئاب»، مشيراً إلى أن ثقة رئيس النادي في وجوده مع الفريق حسمت أمر بقائه في قلعة الذئاب، وحالت دون انتقاله لأي ناد آخر، ليقوم بتجديد عقده مع الفريق للموسم الثاني على التوالي.

وكشف التميمي في تصريح لـ«البيان الرياضي» عن تطلعاته مع الذئاب، والتي تتلخص في تحقيق الطُموحات والأهداف، والتي تتعلق بمواصلة مشوار التألق مع الفريق، وصولاً لارتداء شعار منتخبنا الوطني الأول لكرة القدم. وأشار التميمي القادم للفجيرة من العميد خلال الموسم الماضي إلى أنه رفض أكثر من عرض من أندية عدة بدوري الخليج العربي، خلال الفترة الماضية، وفضل البقاء مع الفجيرة، واصفاً قرار إلغاء الموسم الكروي بالجيد، وسيُتيح للأندية كافة التحضير الجيد للموسم الكروي الجديد، الذي سينطلق في سبتمبر المقبل.

ورحب التميمي بزميله الحارس محمد البيرق، الذي انضم لصفوف الفجيرة قبل أيام على سبيل الإعارة من الوصل، منوهاً بأن المنافسة ستكون ثلاثية في ظل وجود الحارس المتميز صالح ربيع، مضيفاً أن كل هذه المُعطيات بالتأكيد تعزز من قوة «الذئاب»، وتصب في مصلحة الفريق الأول، وذلك عندما يحين موعد مسابقات دوري وكأس الخليج العربي بوجود ثلاثة حراس، يتنافسون على المقعد الأساسي في التشكيلة، وسنكون رهن إشارة الجهاز الفني بنادي الفجيرة.

وألمح التميمي إلى أنه وطوال فترة التوقف بسبب تفشي فيروس «كورونا» ظل يتدرب بمفرده بحديقة منزله، وذلك لكي يحافظ على وزنه إلى ومعدل لياقته. يذكر أن التميمي شارك منذ مجيئه للفجيرة في 35 مباراة بدوري الخليج العربي على مدار موسمين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات