مباراة سرية تضع مبوكو لاعب الوحدة في ورطة ببلجيكا

تورط الكونغولي باول مبوكو لاعب الوحدة في خرق قواعد الحجر الصحي بعد مشاركته في مباراة سرية رفقة عدد من زملائه القدامى في فريقه السابق ستاندرلييغ وبعض اللاعبين الهواة وذلك بعد عودته لقضاء إجازته في بلجيكا.

واضطرت الشرطة البلجيكية للتدخل بعدما تلقت أنباء عن إقامة مباراة سرية أول من أمس الأربعاء في أحد الملاعب في مدينة فيزي البعيدة والمتاخمة للحدود مع هولندا حضرها 60 شخصاً في خرق واضح لتعليمات عدم التجمع نتيجة انتشار فيروس كورونا، وشارك بها لاعبون كرة قدم معروفين مثل مبوكو لاعب الوحدة، وصمويل باستيان والمغربي مهدي كارسيلا من ستاندرلييغ، والبرازيلي إدميلسون، إضافة إلى لاعبين من أحد أندية الهواة.

ونقلت وسائل إعلام بلجيكية عن عمدة مدينة فيسي، جوليان وولف:" إذا لم يتبع نجوم الرياضة القواعد التي تفرض على جميع السكان، فهذا أمر ضار للغاية، أعتقدت أن اللاعبين الذين يتمتعون بهذه الشعبية سيضربون مثالاً، ولكن للأسف نحن بعيدون عن ذلك".

وأوقفت الشرطة البلجيكية المباراة ة وقد تضع المشاركين فيها تحت المراقبة في انتظار أن يصدر في حقهم قرار بعد خرقهم للحجر الصحي والمساهمة في تجمع الجماهير.

من جهته، اعترف مبوكو بخرق قواعد الحجر الصحي ولعب المباراة، وقال:" نعم لعبنا كرة القدم، لقد دعانا لاعبون هواة، اعتقدت أنها كانت مباراة من 11 ضد 11 فقط، عندما وصلنا إلى هناك، رأينا فجأة حشداً من الناس يتجمعون معاً لمشاهدة المباراة ولا أحد منهم يرتدي أقنعة الوجه أو يحترم قواعد مسافة الأمان".

كلمات دالة:
  • الكونغولي باول مبوكو،
  • نادي الوحدة،
  • الحجر الصحي
طباعة Email
تعليقات

تعليقات