البدواوي: مجتمعنا واعٍ ومسؤول

علي البدواوي

شدد علي محمد بن عبيد البدواوي رئيس مجلس إدارة نادي حتا، على ضرورة الالتزام بالبقاء في البيوت والابتعاد عن المخالطة في عيد الفطر السعيد في ظل الأوضاع الراهنة التي يعيشها العالم بسبب جائحة فيروس «كورونا» المستجد، وقال إن مجتمع الإمارات مجتمع واعٍ ومسؤول يدرك أهمية الامتناع عن الزيارات العائلية في هذه الفترة الحرجة التي تتطلب منا جميعاً التكاتف والوقوف معاً من أجل الحد من انتشار الفيروس، مشيراً إلى أننا قادرون على تجاوز هذه المرحلة وتنفيذ جميع التوجيهات الصادرة من قبل حكومة الدولة والجهات المعنية والمسؤولين ما سيمهد الطريق إلى تحقيق أفضل النتائج للوصول إلى أدنى مستوى في عدد الحالات المصابة، وسنحتفل بالأعياد والمناسبات السعيدة بعد زوال الأزمة الصحية عن الأمة الإسلامية والعالم أجمع.

وأضاف البدواوي إنه لدواعي صحة وسلامة المجتمع، ومن أجل عائلاتنا ومن نحب، علينا قضاء هذه المناسبة السعيدة في بيوتنا نظراً للظروف الاستثنائية الحالية، والاكتفاء بالتواصل مع الجميع عبر الاتصال الهاتفي حيث أصبح الجميع قادراً على التواصل مع الأهل والأصدقاء من خلال التكنولوجيا الحديثة التي أصبحت بمقام جسور للتواصل.

وقال: «لنتعهد جميعاً البقاء في بيوتنا، لسلامتنا وللحفاظ على صحة مجتمعنا، وعلينا استثمار الوقت الذي سيتاح لنا في أيام العيد بالمنزل في الجلوس مع الأسرة في بيوتنا، وعدم التفكير في الخروج إلا للضرورة القصوى، حيث إن هذه المرحلة لا تحتمل الاستهتار إطلاقاً، وخاصة أننا قطعنا مشواراً طويلاً في حربنا ضد الوباء الذي اجتاح العالم واقتربنا من نهاية هذه الأزمة، والتعامل مع الظروف الحالية بإيجابية لضمان سلامة كل من حولنا، وخاصة أن قيادتنا الرشيدة اتخذت العديد من الخطوات والإجراءات الاحترازية من أجل المحافظة على صحة وسلامة المواطنين والمقيمين على أرض الإمارات، وعلينا أن نكون شركاء في الحفاظ على صحتنا وصحة الأحباء حولنا بالالتزام في بيوتنا».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات