«الوصل».. 5 «باي باي»

الوصل يعيد ترتيب أوراقه قبل الانتقالات الصيفية | أرشيفية

رغم العمل في إطار من السرية، وبعيداً عن الضجيج، إلا أن خطوات نادي الوصل تبدو واضحة ومتسارعة، من خلال إجراءات استباقية، أفضت إلى إطلاق «باي باي» بإنهاء العلاقة مع «الخماسي» المؤلف من الثلاثي الأجنبي المحترف مع فريق النادي الأول لكرة القدم، الأكوادوري غايبور، والبرازيلي غالفاو، والألماني كريستيان تريش.

والثنائي الوطني، أحمد علي وخالد سبيل، اعتباراً من 30 مايو الجاري، والإبقاء على البرازيلي ويلتون سواريز، حسب عقده المتبقي منه موسم آخر، وهو نفس الحال مع مواطنه رونالدو منديز، مع إبقاء البحث جارياً عن أجنبيين آخرين، بعد حسم صفقة التعاقد مع الأرجنتيني نيكولاس اوروز في مارس الماضي.

ترتيب الأوراق

وتأتي الإجراءات، في ظل جهود إدارة نادي الوصل لترتيب أوراق الإمبراطور بصورة مبكرة، استعداداً للموسم الجديد، وبغض النظر عن قرار استئناف دوري الخليج العربي من عدمه لهذا الموسم، المتوقف حالياً نتيجة فيروس «كورونا» المستجد.وبالتوازي مع انتهاء العلاقة مع الثلاثي الأجنبي غايبور وغالفاو وتريش، فإن عبد الله كاظم المعار لفريق حتا خلال الموسم الحالي، مع زميله عبد الله خميس، باتا في قائمة البيع النهائي، بالتوازي مع إنهاء العلاقة مع خالد سبيل، المنتهي عقده مع الفهود، وأحمد علي، المنتهية إعارته للوصل من ناديه الوحدة.

وما زال الوصل يحتفظ بحق بيع بطاقتي الثنائي عبد الله كاظم وعبد الله خميس، لبقاء موسم آخر في عقد الأول، و3 مواسم أخرى في عقد الثاني، ما يعني إمكانية استفادة النادي مادياً من بيع بطاقة أي منهما، حيث اقترب الأول من نادي اتحاد كلباء، فيما بات الثاني على مقربة من الانضمام لفريق الشارقة.

حسابات الاستثمار

وبكل تأكيد، فإن إجراءات نادي الوصل الاستباقية بترتيب أوراق الفهود، لن تتوقف عند حد إنهاء العلاقة مع الثلاثي الأجنبي، غايبور وغالفاو وتريش، والثنائي الوطني، خالد سبيل وأحمد علي، والإبقاء على الأجنبيين ويلتون ومنديز، والتعاقد مع الأرجنتيني نيكولاس اوروز، وبيع بطاقتي عبد الله كاظم وعبد الله خميس فحسب، بل إن هناك 4 لاعبين باتوا ضمن حسابات استثمار البطاقة أو الإعارة، من الذين مثلوا الإمبراطور في الموسم الحالي.

ويتلخص الإجراء بشأن اللاعبين الـ 4، إما بإعارة البعض، أو بيع بطاقة البعض الآخر، في ظل بقاء أكثر من موسم في عقود اللاعبين المعنيين بهذا الإجراء، الذي يأتي متوازياً مع اتجاه الوصل بقوة نحو الاعتماد على لاعبيه الشبان، خصوصاً أولئك الذين قدموا مستويات جيدة في الموسم الحالي، ومتوافقاً مع تجديد عقود اللاعبين الذين أثبتوا مقدرة عالية، أمثال حارس المرمى حميد عبد الله لمدة 3 مواسم، والمدافع سالم العزيزي لمدة 4 مواسم.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات