قيادات رياضية تطالب بحلول عاجلة وتوضيح لقرار اتحاد الكرة

طالب عدد من القيادات الرياضية بمزيد من التوضيح حول قرار اتحاد الكرة والمتعلق باستئناف المسابقات في منتصف أغسطس المقبل، وأشار بعض منهم إلى وجود «ضبابية» خصوصاً أن القرار الذي صدر، أول من أمس، لم يحدد بشكل قاطع ما إذا كانت المسابقات ستستكمل خلال أغسطس أم أننا سنشهد موسماً جديداً يتطلب استعدادات مختلفة، ومعسكرات وغيرها من الترتيبات.

 

ووصف ناصر اليماحي رئيس شركة كرة القدم بنادي الفجيرة القرار الذي اتخذه الاتحاد بأنه يظل مشروطاً، ومع وقف التنفيذ خصوصاً أنه لم يحدد موعداً قاطعاً لعودة النشاط، بعد أن ذكر أنه في أغسطس، لكن مع بداية أو في منتصف الشهر لا ندري.وكشف اليماحي عن منح لاعبي فريقه إجازة ومن بعدها سيرى إمكانية بدء الإعداد والمعسكر الداخلي هل هو في يوليو أم في أغسطس، مشيراً إلى أنهم ينتظرون من اتحاد الكرة توضيح عدد من الأمور، ملمحاً إلى وجود بعض العقبات التي ربما تواجه اللاعبين الأجانب، وذلك لضرورة سفرهم إلى أوطانهم.

عقبات

وأشار اليماحي إلى أن عقود اللاعبين وحسب الاتفاق مع اتحاد الكرة سيتم تمديدها حتى نهاية الموسم، مؤكداً وجود مشكلة تتعلق بتوقيع عدد من اللاعبين مع أندية أخرى، فهل يجوز أن يتم ذلك وكيف ستكون نفسية اللاعب، وهو يؤدي المباريات ضد الفريق الذي وقع معه إلى حين بدء الموسم الجديد، وإذا حدثت إصابة لهذا اللاعب فحينها كيف يكون التعامل مع النادي الذي وقع له، وهو مرتبط مع ناديه الحالي حتى نهاية الموسم. وأكد اليماحي أن الفجيرة سيقوم بتجديد العقود حتى نهاية الموسم، ومن ثم ننتظر القرار النهائي المشروط بتواريخ استئناف الدوري، كما أننا ننتظر إخطاراً من الاتحاد يتعلق ببدء التدريبات.

 

توضيح

بدوره، أقر جمعة العبدولي مدير فريق دبا الفجيرة بعدم وُضوح الرؤية وذلك في ما يتعلق بعُقود اللاعبين خصوصاً الأجانب، متسائلاً عمن سيدفع أجور اللاعبين في فترة الشهور الثلاثة التي توقف فيها النشاط؟ لذلك يرى أن الأمر يحتاج إلى مزيد من التوضيح خلال الأيام المقبلة، هل هو متعلق بالموسم الحالي الذي توقف بسبب فيروس «كورونا»، أم دوري جديد. كما دعا العبدولي إلى ضرورة وجود آليه محددة بشأن عقود الأجانب.

حلول

كما طرح حلولاً عدة، أولها استكمال المسابقة الحالية في أغسطس وبعدها تمنح الفرق راحة لمدة أسبوعين ليكون الموسم الجديد في أكتوبر المقبل. وقال العبدولي: أقترح إلغاء كأس الخليج العربي وتمهيدي كأس رئيس الدولة اختصاراً للوقت خلال الموسم الجديد.

 

أزمة مستمرة

من ناحيته، أكد حمد سالم الكتبي رئيس نادي البطائح، أن قرار استئناف المسابقات في أغسطس ربما أراح الجميع، لكنه في ذات الوقت ربما أبقى على الأزمة قائمة، والتي تتمثل في كيفية الاستعداد للموسم في شهر أغسطس «الحار»، في الوقت الذي لن تجرى فيه معسكرات إعداد خارجية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات