اليماحي: مواجهة المستجدات باللوائح وليس بالاجتهادات

ناصر اليماحي

دعا ناصر اليماحي رئيس شركة كرة القدم بنادي الفجيرة إلى ضرورة سن لوائح واضحة وقوانين تساعد وتُعين الأندية واتحاد الكرة، لمجابهة المستجدات، التي تطرأ على المسار الرياضي بعيداً عما أسماه بالاجتهادات، مشدداً على ضرورة وضوح الأمور في هذه الجوانب المهمة، وضرب اليماحي في تصريح «للبيان الرياضي» المثل بحالة توقف النشاط الرياضي حالياً، بسبب انتشار فيروس «كورونا»، والتي أدخلت كل الدوريات العالمية في أزمة حقيقية، حيث بدا واضحاً غياب النظم واللوائح لدى معظم الاتحادات الأوروبية والآسيوية، وذلك تجاه ما يتعين فعله في مثل هذه الوضعية الطارئة، التي أحدثها وباء «كورونا».

المصلحة العامة

وفي ما يتعلق بتوقعاته لقرارات اتحاد كرة القدم المرتقبة بشأن دوري الخليج العربي وتأثيرها على وضعية فريقه الفجيرة أشار اليماحي إلى أن صحة وسلامة اللاعبين العامة أهم من استئناف أو إلغاء المسابقة، ونحن في شركة كرة القدم بالفجيرة نقف مع المصلحة العامة، ونؤيد أي قرار سيتم اتخاذه بشأن الموسم الكروي الحالي، داعياً إلى ضرورة الإسراع في اتخاذ القرار إما بالتأجيل وإما الإلغاء، وقال: «إذا اتجه الاتحاد لتأجيل المسابقة فإن الفجيرة تبدو فرصته كبيرة في التواجد مع أندية دوري المحترفين خصوصاً أن الفريق تبقت له 7 مباريات، منها 5 مواجهات على ملعبنا في الساحل الشرقي»، وتابع: إذا كان قرار الإلغاء هو الحل فإن الفجيرة وخمس فرق تتخطاه في سلم الترتيب ستكون هي المستفيدة من هذا القرار، لكن أعود وأقول إن سلامة الجميع أهم .

وأشار اليماحي إلى أن شركة كرة القدم بالفجيرة تدفع رواتب اللاعبين والأجهزة الفنية باستمرار ودون استثناء على الرغم من توقف النشاط.

وأشاد اليماحي ببقاء مدرب الفجيرة الإيطالي فيفياني بالإمارات وعدم توجهه إلى مسقط رأسه إيطاليا ، مشيراً إلى أن المدرب في تواصل مستمر مع اللاعبين ويتابع تمارينهم .

طباعة Email
تعليقات

تعليقات