5 مواهب على طريق النجومية في دورينا

شهد دوري الخليج العربي هذا الموسم ظهوراً لافتاً لعدد كبير من الوجوه الشابة، التي خطت على أولى درجات نجومية كرة القدم، وتمكنت بموهبتها من زيادة التفاؤل بإمكانية ظهور جيل جديد قادر على تحقيق آمال الكرة الإماراتية، والعودة بها إلى مسار العروض القوية والبطولات، ورغم توقف الدوري ضمن الإجراءات الاحترازية لمواجهة فيروس «كورونا»، إلا أن مواجهات 19 جولة من عمر المسابقة، كانت كفيلة بالحكم بشكل كبير على مستوى عدد كبير من اللاعبين من الوجوه الجديدة الواعدة، والذين اخترنا منهم 5 نماذج، اتفق الجميع على مدى أهميتهم في بناء مستقبل الكرة الإماراتية.

حارب سهيل

يعد حارب عبد الله سهيل مهاجم شباب الأهلي، واحداً من أهم المواهب الواعدة التي ظهرت في دوري المحترفين هذا الموسم، بل كان أصغر اللاعبين المتألقين في ملاعبنا بعمر 18 سنة فقط، واللاعب قدم مباريات قوية مع «فرسان دبي»، ولعب دوراً بارزاً في تحقيق الانتصارات، خلال 448 دقيقة موزعة على 9 مباريات في مسابقتي دوري وكأس الخليج العربي، ورغم أنه لم يسجل إلا هدفاً وحيداً، إلا أنه أسهم في صناعة هدفين، و9 فرص لزملائه للتسجيل.

يحيى الغساني

ويحتفل يحيى الغساني مهاجم الوحدة، يوم 18 أبريل الجاري، بعيد ميلاده الـ 22، واللاعب أثنى عليه جميع الخبراء اللعبة، ويمتلك انطلاقات هجومية مميزة، وتمكن طوال 752 دقيقة موزعة على 20 مباراة ما بين الدوري والكأس، من تسجيل 3 أهداف، وصناعة هدفين، و14 فرصة للتسجيل، وينتظر أن يكون أحد الخيارات المهمة لتدعيم صفوف المنتخب الوطني الأول، خلال المرحلة المتبقية من التصفيات المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2022 وكأس آسيا 2023.

عبد الله رمضان

وظهر عبد الله رمضان (22 سنة)، بمستوى متميز مع الجزيرة، واستحق بسببها أن يظهر مع «فخر أبوظبي» طوال 1544 دقيقة موزعة على 20 مباراة، ومنها 16 مباراة في دوري المحترفين، ولم يسجل اللاعب سوى هدف واحد مع الجزيرة، إلا أنه صنع 3 أهداف و25 فرصة للتسجيل في الدوري، و6 فرص للتسجيل في الكأس، وبات واحداً من أهم العناصر، التي يبني عليه الجزيرة خططه التحضيرية للمستقبل.

يحيى نادر

ويعتبر يحيى نادر (21 سنة)، واحداً من اللاعبين الذين يعدهم العين لتدعيم خط الوسط مستقبلاً، واللاعب يجيد القيام بالكثير من المهام داخل المستطيل الأخضر، وسيكون لاعباً مهماً في صفوف «الأبيض» خلال المرحلة المقبلة، والتي ينتظر فيها الكرة الإماراتية الكثير من التحديات المهمة، ونادر شارك مع العين طوال 1435 دقيقة موزعة على 17 مباراة، ومنها 13 مباراة في الدوري، وصنع هدفاً واحداً و19 فرصة للتسجيل، ما يضعه ضمن خامات خط الوسط المبشرة.

ماجد سرور

وتألق ماجد سرور (22 سنة)، ويعتبر واحداً من ركائز خط الوسط لفريقه الشارقة، وأحد اللاعبين القادرين على صناعة الفارق عندما يكون في مستواه الحقيقي، وشارك اللاعب طوال 1040 دقيقة موزعة على 16 مباراة، ولكنه تغيب عن فريقه لفترة طويلة بسبب الإيقاف لمخالفته قواعد معسكر المنتخب الوطني الأول، مع العلم بأن سرور كان أحد المساهمين في تتويج الشارقة بدوري الموسم الماضي، وشارك معه طوال 20 مباراة، لعب خلالها دوراً مؤثراً في تحقيق الانتصارات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات