أخصائي نفسي يقدم نصائح تقلل "هرمونات التوتر" لدى اللاعبين

قدم الدكتور عبد المحسن زكريا أحمد الأخصائي النفسي الرياضي بنادي النصر عبر "البيان الرياضي" 5 تدريبات وجملة من النصائح التي يمكن أن تجنب اللاعبين الضغوط النفسية والتوتر أثناء فترة تعليق النشاط الرياضي ضمن الإجراءات الإحترازية والعزل الصحي للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد.

وأكد الأخصائي النفسي أن العزل الصحي أصعب الفترات التي يمر بها اللاعبون ولها تأثير سلبي ليس من الناحية البدنية فقط بل النفسية أيضا، موضحاً أنها أكثر تأثيرا من الناحية النفسية على اللاعب من الفترة التي يخضع فيها لراحة إجبارية بسبب الإصابة باعتبار أن فترة العزل الصحي يزداد فيها التوتر والقلق والضغوط النفسية السلبية، وبالتالي يخضع الجسم لمجموعة من التغيرات، ويبدأ في فرز هرمونات التوتر أو القلق لمواجهة الضغوط مثل هرمون الأردينالين والكورتيزول، إذا زادت عن حجمها المطلوب  يكون لها تأثير سلبي على النواحي الفيسيولوجية لجسم اللاعب، فيزداد عدد ضربات القلب وزيادة نسبة السكر في الدم وانخفاض الجهاز المناعي وتغيير في ميكانيزم التنفس الذي يصبح سطحيا.

ودعا الدكتور عبد المحسن زكريا اللاعبين لتجنب الضغوط النفسية من خلال أولا  الاهتمام بالتدريب على مهارة الاسترخاء العقلي والجسمي ( العضلي).

مشيرا إلى أن الاسترخاء العقلي يعتمد على إبعاد كل الأفكار السلبية وتذكر أنك في مكان يشكل السعادة أو منظر جميل يحقق الراحة، أمام الاسترخاء الجسمي أو العضلي من خلال القيام بـ5 تدريبات باستخدام التنفس مع ضرورة أن يؤديها اللاعب في الغرفة وعدم ارتداء الملابس الضيقة والساعات والقبعات واي شيء يمكن ان يسبب ضغطا على الجسم ويستحسن التقليل من إضاءة الغرفة. وثانيا الاهتمام بالتصور العقلي، تذكر الأداء والمهارات الحركية التي يقوم بها اللاعب أثناء التدريب أو المباريات مثل ضرب الكرة بالرأس و مهارة المراوغة.

كلمات دالة:
  • نادي النص،
  • تدريبات،
  • العزل الصحي ،
  • فيروس كورونا
طباعة Email
تعليقات

تعليقات